ارتفاع أسعار النفط بعد قصف الحوثيين لـ”أرامكو” بجدة

26 مارس 2022آخر تحديث : السبت 26 مارس 2022 - 10:15 صباحًا
arzaaq
الشأن العربيرئيسي
ارتفاع أسعار النفط بعد قصف الحوثيين لـ”أرامكو” بجدة

صدى الإعلام – ارتفعت أسعار النفط الخام، أكثر من واحد في المئة إلى أكثر من 120 دولارا للبرميل اليوم الجمعة، بعد الهجوم الصاروخي على منشأة لتوزيع النفط في السعودية.

وزاد الإقبال على الشراء، نتيجة استهداف الحوثيين لمنشأة تخزين نفط في مدينة جدة السعودية، لكن احتمال سحب الولايات المتحدة من احتياطيات النفط هدأ مخاوفهم.

وارتفع خام برنت عند الإغلاق 1.62 دولار أو 1.4 في المئة إلى 120.65 دولارا للبرميل كما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.56 دولار أو 1.4 في المئة إلى 113.90 دولارا. وكان خاما برنت وغرب تكساس قد انخفضا أكثر من ثلاثة دولارات في وقت سابق.

وحقق الخامان القياسيان أول ارتفاع أسبوعي لهما منذ ثلاثة أسابيع. وارتفع خام برنت أكثر من 11.5 في المئة وغرب تكساس الوسيط 8.8 في المئة.

وأعلنت جماعة الحوثي، استهداف منشآت طاقة ونفط ومياه سعودية، اليوم الجمعة، بدفعات من الصواريخ والطائرات المسيرة، وشب حريق هائل في منشأة بجدة، وارتفعت سحابة من الدخان الأسود وغطت المدينة.

وقالت السعودية، إنها لن تتحمل المسؤولية، عن أي توقف في إمدادات النفط، في الأسواق العالمية، بسبب استمرار الهجمات، التي تصاعدت وتيرتها خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وأشار الحوثيون إلى أنهم استهدفوا بالإضافة إلى منشأة جدة، مصفاتي رأس تنورة ورابغ. وقالوا إنهم استهدفوا أيضا “منشآت حيوية” في العاصمة الرياض.

وقال أندرو ليبو رئيس ليبو أويل أسوشيتس في هيوستن إن “السوق التي تتجنب بالفعل إمدادات النفط الروسية تواجه شيئا آخر يدعو للقلق بسبب هجمات الحوثيين التي يحتمل أن تؤثر على إنتاج السعودية”.ومع انخفاض المخزونات العالمية إلى أدنى مستوياتها منذ 2014، قال محللون إن السوق لا تزال عرضة لأي صدمة في المعروض.

وقال مصدر أمريكي اليوم الجمعة إن إدارة الرئيس جو بايدن تدرس القيام بعملية سحب أخرى من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي والذي إذا تم تنفيذه فقد يكون أكبر من عملية سحب 30 مليون برميل والتي قامت بها في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال المصدر الذي أكد أنه لم يتم اتخاذ أي قرار بشأن أي عملية سحب محتملة: “نحن في اضطراب حقيقي في الوقت الحالي لذلك عليكم التعامل مع الأمر من هذا المنظور”.وتجري الولايات المتحدة مناقشات مع الدول الأعضاء في وكالة الطاقة الدولية حول القيام بعملية سحب مشتركة أخرى للنفط بعد أن أدى الغزو الروسي لأوكرانيا إلى ارتفاع أسعار النفط.

من جانبها قالت جالينا بورتر نائبة المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الجمعة إن واشنطن تندد بهجمات جماعة الحوثي اليمنية على منشآت نفطية بالسعودية وتعتبرها “غير مقبولة”.

وأضافت أن الولايات المتحدة تواصل العمل مع السعودية لتعزيز دفاعاتها.

الاخبار العاجلة