المالكي يرحب ببيان مؤتمر باريس ويعتبره مكملاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334

الشأن المحليرئيسي
15 يناير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
المالكي يرحب ببيان مؤتمر باريس ويعتبره مكملاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334

الاحد- 15-1-2017- صدى الإعلام-رحّب وزير خارجية دولة فلسطين رياض المالكي، بالبيان الختامي الصادر عن مؤتمر باريس للسلام في الشرق الأوسط، واعتبره انجازا آخر يضاف الى الإنجاز التاريخي الذي تحقق عبر اعتماد قرار مجلس الامن رقم 2334 ضد الاستيطان الإسرائيلي. 

ورأى المالكي ان بيان باريس يأتي مكملا لقرار مجلس الأمن الأخير، حيث ركز بشكل رئيس على حل الدولتين وحمايته وإلزام إسرائيل بوقف إجراءاتها وسياساتها الأحادية التي تقضي على حل الدولتين. 

وأكد المالكي ان حضور سبعين دولة على المستوى الوزاري في المؤتمر وبمشاركة المنظمات الاقليمية الرئيسة في هذه المرحلة بالذات، وبعد أقل من ثلاثة أسابيع، ليتفقوا معا على ضرورة اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة عبر الانسحاب الإسرائيلي الكامل حتى حدود 67، إنما يعكس الإجماع الدولي على رفض الاحتلال وإجراءاته، ويلزم إسرائيل باحترام القانون الدولي والدولي الإنساني

وتقدم المالكي من دولة فرنسا بالشكر والتقدير على الالتزام السياسي والإصرار الأخلاقي في عقد هذا المؤتمر، وفي توفير هذا الإجماع الدولي لصالح الدولة الفلسطينية المستقلة. وأعرب عن أمله منها استكمال جهودها كما جاء في البيان في متابعة تنفيذ بنوده، كما ذكرها بالتزامها الاعتراف بدولة فلسطين، انسجاما مع مفهوم حل الدولتين وتطبيقا للتعهدات التي قطعتها على نفسها سابقا.

كما تقدم الوزير المالكي بالشكر لكافة الدول التي حضرت المؤتمر وساهمت في انجاحه، وأكدت عبر مداخلاتها على ضرورة قيام دولة فلسطين المستقلة ذات السيادة على حدود 67 والقدس الشرقية عاصمة لها

وأكد الوزير المالكي ان وزارته سوف تتابع نتائج المؤتمر ومخرجاته مع الخارجية الفرنسية، لصالح تطبيقات بنوده والوصول الى إنهاء الاحتلال والتزام إسرائيل بالقانون الدولي، والاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية وانضمامها كدولة كاملة العضوية في منظومة الأمم المتحدة.

رابط مختصر