شهيد متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في طوباس

19 أغسطس 2022آخر تحديث : الجمعة 19 أغسطس 2022 - 12:38 مساءً
Bashar02
الشأن المحليرئيسي
طوباس

صدى الإعلام:أعلنت وزارة الصحة عن استشهاد المواطن صلاح توفيق صوافطة (٥٨ عاماً) متأثراً بجروح حرجة، أصيب بها برصاص الاحتلال الحي في الرأس في طوباس، صباح اليوم.

وأفادت مصادر طبية، بأن طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني تعاملت مع إصابة لمواطن من طوباس (58 عاما)، بالرأس وصفت إصابته بالخطرة، أثناء خروجه من صلاة الفجر، وقد نقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وحاول الاطباء انقاذ حياة صوافطة لكنها اعلنت عن استشهاده لاحقا.

واعلن جيش الاحتلال في بيان له بانه اطلق النار على فلسطيني ما ادى الى استشهاده، كما نفذ حملة اعتقالات في الضفة الغربية.

وقال أمين سر حركة فتح في طوباس محمود صوافطة إن “أحد قناصة جنود الاحتلال الذين انتشروا على أسطح البنايات في مدينة طوباس، بالتزامن مع اندلاع مواجهات مع الشبان، أطلق الرصاص باتجاه المواطن صلاح توفيق صوافطة أثناء خروجه من المسجد بعد صلاة فجر اليوم، دون أن يفعل شيئاً، ما أدى لإصابته بجروح خطيرة برأسه تم نقله على أثرها إلى المستشفى التركي الحكومي في المدينة، ثم نُقل إلى مستشفى رفيديا الحكومي بمدينة نابلس، لكن الأطباء فشلوا في إنقاذ حياته، وأُعلن عن استشهاده قبل ظهر اليوم”.

وأفادت مصادر محلية بأن الشهيد كان ينتظر زفاف ابنته الأسبوع المقبل.

طوباس

من جانب آخر، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة طمون، جنوب طوباس، واعتقلت أربعة شبان، هم: معاذ وعايد فرحان بني عودة، وعلي مصطفى بني عودة، ومؤمن نعيم بني عودة، وفق صوافطة.

وأكد المسؤول في “فتح” أنه وبالتزامن مع اقتحام طمون اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، ما أدى لإصابة أحد الشبان بجروح بالرصاص الحي في قدمه وتم نقله للمستشفى، كما أصيب العشرات بحالات اختناق بالغاز السام المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط وعولج المصابون ميدانياً.

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الخميس، الشابين باسم أبو الرب وسلاح نزال من بلدة قباطية، جنوب جنين، شمال الضفة، عند حاجز عسكري جنوب نابلس، كما اعتقلت الشاب حسين عيسى من بلدة سلوان، جنوب القدس، أثناء مروره من حاجز الجيب العسكري المقام شمال غرب القدس المحتلة.

الاخبار العاجلة