سوريا «الأسوأ في العالم» بعدد ضحايا الذخائر العنقودية

8 سبتمبر 2022آخر تحديث : الخميس 8 سبتمبر 2022 - 10:38 صباحًا
Rania Lat
الشأن العربي
الذخائر العنقودية
الذخائر العنقودية

صدى الإعلام _ ذكر تقرير رصد استخدام الأسلحة العنقودية في العالم، أن سوريا كانت منذ عام 2012 البلد الأسوأ في العالم من حيث حصيلة ضحايا الذخائر العنقودية، وأنها سجلت أعلى حصيلة للضحايا أيضاً عام 2021 تمثل نحو 25 في المائة من الحصيلة الإجمالية للضحايا على مستوى العالم.

وقد أصدر التحالف الدولي للقضاء على الذخائر العنقودية والحملة الدولية لحظر الألغام الأرضية، تقريره السنوي الثالث عشر لرصد استخدام الأسلحة العنقودية في العالم.

ويقود التحالف جهود المجتمع المدني العالمي لصالح حظر الذخائر العنقودية، ومنع وقوع المزيد من الضحايا ووضع حد للمعاناة التي تسببها هذه الأسلحة.

وتسهم الشبكة السورية لحقوق الإنسان، التي هي عضو في هذا التحالف الدولي، في تزويد التحالف بشكل دوري بالبيانات التي يوثقها فريقه العامل على الأرض في سوريا، والتي تتضمن معلومات عن الضحايا الذين قتلوا أو أصيبوا، ومكان وقوع الحادثة، ومحاولة التعرف على الجهة التي قامت باستخدام الذخائر العنقودية، والتي تكون إما النظام السوري أو النظام الروسي.

سوريا 1 - صدى الإعلام

وأبرز النتائج التي خلص إليها التقرير عن سوريا أنها كانت في كل عام البلد الأسوأ في العالم من حيث حصيلة ضحايا الذخائر العنقودية منذ عام 2012. وأنها سجلت أعلى حصيلة للضحايا أيضاً في عام 2021. والتي بلغت 37 ضحية. وتشكل هذه الحصيلة قرابة 25 في المائة من الحصيلة الإجمالية للضحايا على مستوى العالم في عام 2021.

وأشار التقرير إلى أنَّ ثلثي الضحايا في عام 2021 كانوا من الأطفال. وأضافَ أن جميع الضحايا في عام 2021 قتلوا أو أصيبوا جراء بقايا ذخائر عنقودية ألقيت في وقت سابق، وبذلك فهو أول عام لم يشهد سقوط ضحايا جراء هجمات عنقودية جديدة منذ بدء استخدام هذه الذخائر في سوريا في عام 2012.

وذكر التقرير أنَّ 13 محافظة سورية من أصل 14 تعرضت لهجمات بذخائر عنقودية منذ عام 2012. وأشار إلى انخفاض في حصيلة الهجمات العنقودية منذ منتصف عام 2017. مع استمرارها طيلة عامي 2019 و2020. واستشهد بتقريرين أصدرتهما الشبكة السورية لحقوق الإنسان في 19 أبريل (نيسان) 2019 بعنوان «توثيق قرابة 457 هجوماً للنظامين السوري والروسي باستخدام الذخائر العنقودية، 24 منها بعد اتفاق سوتشي» وفي 27 فبراير (شباط) 2020 بعنوان «النظام السوري يعود لاستخدام الذخائر العنقودية مرات عدة ضد الأحياء السكنية في محافظة إدلب وما حولها مما يشكل جرائم حرب». وقال إنَّ آخر هجوم موثق بالذخائر العنقودية كان في مارس (آذار) 2021، لافتاً إلى أنه من الممكن أن تكون حصلت هجمات بعد هذا التاريخ لم يتم الإبلاغ عنها.

الاخبار العاجلة