أبو ردينة: الاحتلال ما يزال يعبث بالأمن والاستقرار ويرتكب المجازر يوميا

الشيخ: نطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته

28 سبتمبر 2022آخر تحديث : الأربعاء 28 سبتمبر 2022 - 2:15 مساءً
Bashar02
الشأن المحليرئيسي
الاحتلال

صدى الإعلام: قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن الاحتلال الإسرائيلي ما زال يستخف بحياة أبناء شعبنا الفلسطيني، ويعبث بالأمن والاستقرار عبر مواصلته لسياسة التصعيد، حيث ذهب ضحية عدوانه في جنين حتى الآن ثلاثة شهداء والعشرات من الجرحى.

وأضاف، ان هذا التصعيد الإسرائيلي الخطير لن يعطي شرعية أو أمنا واستقرارا لإسرائيل، سواء في الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية أو في جنين او غيرها من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأكد أبو ردينة، ان إسرائيل ما تزال دولة خارجة على القانون الدولي، وان إسرائيل والولايات المتحدة الامريكية فقدتا مصداقيتهما من خلال مطالبتهما بالهدوء والحفاظ على الاستقرار، وعلى ارض الواقع تمارس كل اشكال التصعيد والقتل والتدمير ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة، إن الادانات وحدها لم تعد تكفي لان الاحتلال ما زال يصر على تجاوز كل الخطوط الحمر سواء في القدس او جنين او نابلس وباقي الأراضي الفلسطينية المحتلة، وان على الاحتلال الإسرائيلي ان يفهم ان إرادة الشعب الفلسطيني وعزيمته أقوى من الاحتلال وطغيانه.

بدوره طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حسين الشيخ المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته لحماية الشعب الفلسطيني.

وقال خلال تغريدة على حسابه الشخصي عبر موقعي التواصل الاجتماعي (فيسبوك – تويتر): “‏جريمة كبيرة يرتكبها الاحتلال في مدينة جنين وتتحمل حكومة إسرائيل مسؤولية هذه الجرائم وتداعياتها  ونطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته لحماية الشعب الفلسطيني”.

وقد عم الإضراب الشامل، اليوم الأربعاء، عدة محافظات في الضفة، حدادا على أرواح شهداء جنين الأربعة، الذين ارتقوا في عدوان الاحتلال الإسرائيلي على مخيم جنين.

واستشهد صباح اليوم، أربعة شبان، وأصيب 44 مواطنا بجروح مختلفة، بينها إصابات خطيرة، خلال عدوان قوات الاحتلال الإسرائيلي على مخيم جنبن، حيث دارت مواجهات عنيفة.

الاخبار العاجلة