الجزائر تفرج عن المعارض رشيد نكاز «لأسباب إنسانية»

19 يناير 2023آخر تحديث : الخميس 19 يناير 2023 - 10:37 صباحًا
Rania Lat
الشأن العربي
الجزائر تفرج عن المعارض رشيد نكاز «لأسباب إنسانية»

صدى الإعلام _أفرجت الجزائر، أمس (الأربعاء)، عن المعارض ورجل الأعمال الجزائري رشيد نكاز الذي حكم عليه بالسجن خمس سنوات في يوليو (تموز) 2022، لدعوته إلى مقاطعة الانتخابات الرئاسية لعام 2019، «لأسباب إنسانية»، على ما أعلنت اللجنة الوطنية لتحرير معتقلي الرأي.
وأوردت صحيفة «لو سوار دالجيري» اليومية الناطقة بالفرنسية أن رشيد نكاز البالغ 51 عاماً أُطلق سراحه بفضل عفو رئاسي. ويأتي تحرير نكاز بعد أسبوعين من إعلانه ابتعاده عن الحياة السياسية برسالة كتبها من زنزانته وسلمها لأقاربه.
وفي الرسالة التي نشرت في 2 يناير (كانون الثاني) على صفحته في «فيسبوك»، كتب نكاز أنه أرسل رسالة إلى الرئيس عبد المجيد تبون في 10 ديسمبر (كانون الأول) لإبلاغه «رسمياً» بقراره.
وأشار إلى أنه يريد أن «يكرّس نفسه لمعالجة مشكلاته الصحية وللكتابة ولعائلته  حصراً».
وكان نكاز الذي يقبع وراء القضبان منذ مايو (أيار) 2021، قد سجن من ديسمبر 2019 إلى فبراير (شباط) 2021، بعد إدانته بـ«التحريض على العنف عبر الشبكات الاجتماعية»، حيث كان يتابعه عدد كبير من الأشخاص.


للمزيد:الشرطي المدان بقتل فلويد يطالب بإلغاء إدانته


الاخبار العاجلة