خاص”ترجمات صدى الإعلام” بينيت يحاول شق طريقه لمنصب رئيس الحكومة الإسرائيلية

5 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
خاص”ترجمات صدى الإعلام” بينيت يحاول شق طريقه لمنصب رئيس الحكومة الإسرائيلية

رام اللهترجمات صدى الاعلام-5-2-2017-يحاول زعيم حزب “البيت اليهودي، ووزير التربية والتعليم الإسرائيلي نفتالي بينيت، تسويق نفسه كأفضل بديل لمنصب رئيس الحكومة القادم، عن طريق تغيير واجهة حزبه وتشكيل كتلة يمين جديدة.

وقد بدأ بينيت بالعمل الجدي لخلافة نتنياهو بعد نتائج استطلاعات الرأي الأخيرة، والتي تمنحه الموقع الثاني بعد يائير لابيد زعيم حزب “يش عتيد”، وبحسب مقربين من بينيت فإن خطته تشتمل على تكتيكين هما:

  1. تغيير حزبه من الداخل عن طريق تهميش “متطرفين”! وإدخال شخصيات تعتبر في نظر الشارع الإسرائيلي من “اليمين المعتدل”.
  2. التحالف مع الليكود، في عهد ما بعد نتنياهو، ليشكل كتلة يمين جديدة يترأسها بنفسه، لتوصله إلى كرسي رئاسة الحكومة.

ورغم توليه وزارة التربية والتعليم، إلا أن تصريحاته تتركز في مواضيع الأمن ودعم الاستيطان، وتشير التحليلات إلى أن التركيز على هذه المواضيع هدفه تسويق نفسه كبديل أمثل لرئيس الحكومة الحالي.

رابط مختصر