سائق الإسعاف هاتف والد الجندي القاتل بعد الجريمة

الشأن المحليرئيسي
26 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
سائق الإسعاف هاتف والد الجندي القاتل بعد الجريمة

كشفت المحكمة العسكرية في مدينة يافا، اليوم الأحد، شهادات جديدة عن إعدام عبد الفتاح الشريف في الخليل عن سبق الإصرار، بعد أن قالت النيابة إن سائق سيارة الإسعاف اتصل بوالد الجندي القاتل، إليئور أزاريا، وأخبره أن يستأجر محاميًا جيدًا لابنه.

وخلال المحكمة، قال المحققون إنهم توصلوا حلال التحقيق إلى أن سائق الإسعاف، والذي قام بركل السكين لتصبح قريبة من جثة الشريف، قام بالاتصال بوالد الجندي القاتل، قائلا له إن عليه استئجار محام جيد للدفاع عن ابنه، وأجرى محادثة مع الوالد والجندي القاتل سويًا، ما يشير إلى معرفته بالجريمة وأن الشريف أعدم حيًا.

وخلال المحكمة، استعرض المحققون شهادة أحد زملاء الجندي القاتل، الذي قال إنهم كثيرًا ما يرون فيديوهات تظهر كيف يفجر الفلسطينيون أنفسهم، كان منفذ العملية (عبد الفتاح الشريف) مصدومًا، وكان يرتدي معطفًا رغم أن الجو حار نسبيًا’، في حين قال المحققون إنه كان يتلعثم بشدة خلال التحقيق.

وأكدت طبيبة إسرائيلية من معهد التشريح القضائي في أبو كبير في جلسة سابقة، أن عبد الفتاح الشريف كان على قيد الحياة عندما قام الجندي إليئور أزاريا بإطلاق النار على رأسه من مسافة أمتار معدودة. وهو ما أكدته أيضًا شهادة الضابط المسؤول عن الجندي القاتل، الذي قال إن الجندي كان على علم بأن الشريف حيًا.

وقال الضابط المسؤول عن الجندي القاتل في المحكمة إن الجندي قال له بعد إعدام الشريف إن ‘المخرب كان حيًا، يجب أن يموت’، وذلك بعدما سأله من أمره بإطلاق النار على الشريف بعد إصابته والسيطرة عليه، ما يؤكد أن الجندي نفذ عملية الإعدام عن سبق إصرار.

 وحاول الضابط توم نعمان تبرئه نفسه من الجريمة وعدم تحمل مسؤولية جريمة جنديه، من خلال الزعم بأنه لم يشهد لحظة إطلاق النار على الشريف، أنه لم يشعر بأن الشريف شكل خطرًا عليه، وأنه أمر الجندي لاحقًا بالوقف جانبًا وعدم التحرك من المكان.

وأوضحت الطبيبة المختصة بالتشريح، هداس غيبيس، خلال محاكمة الجندي القاتل في المحكمة العسكرية في يافا، إن ‘النزيف في الدماغ يؤشر إلى أن المرحوم كان على قيد الحياة عندما أصابته رصاصة برأسه، لأن الدم كان يصل إلى هذه المنطقة’. وبحسب تقرير عملية التشريح الذي قدمته غيبيس للمحكمة، فإن سبب وفاة الشهيد الشريف هو اختراق رصاصة للرأس والتسبب بضرر في الدماغ.

رابط مختصر