محافظ طولكرم عصام أبو بكر يترأس الاجتماع الدوري الأول للمجلس الاستشاري لعام2017

ghadeer
الشأن المحلي
2 مارس 2017آخر تحديث : الخميس 2 مارس 2017 - 10:36 صباحًا
محافظ طولكرم عصام أبو بكر يترأس الاجتماع الدوري الأول للمجلس الاستشاري لعام2017

رام الله-صدى الاعلام-2-3-2017-ترأس محافظ طولكرم عصام ابو بكر بدار المحافظة، الاجتماع الدوري الأول للمجلس الاستشاري لعام 2017، بمشاركة وحضور جميع الأعضاء، حيث ناقش المجتمعون مجموعة من القضايا والتحديات التي تواجه المحافظة.

وأكد المحافظ أبو بكر على تواصل جهود القيادة ممثلة بالرئيس محمود عباس “أبو مازن” على المستوى الدولي  والاقليمي لفضح جرائم الاحتلال المستمرة بحق شعبنا، من الاقتحامات والحواجز وقتل المواطنين، والاعتداء على المقدسات الاسلامية والمسيحية وخاصة بالمسجد الأقصى، علاوة على تشريع الكنيست  لما يسمى بقانون التسوية لسرقة الأرض الفلسطينية وبناء المزيد من المستوطنات، إضافة إلى قائمة طويلة من الجرائم اليومية التي تستهدف شعبنا الفلسطيني في كل مكان.

وأشار المحافظ أبو بكر إلى أن جريمة الاحتلال باقتحام مطبعة ابن خلدون بطولكرم تأتي في اطار التدمير والتخريب الممنهج الذي تقوم عليه قوات الاحتلال، خاصة أن لتلك الجريمة انعكاسات كبيرة على الاقتصاد الكرمي، من خلال ضرب فرص الاستثمار، مضيفاً بأن الاحتلال هو المعيق الأول للاستثمار، منوهاً إلى قرب انجاز دراسة واقع البيئة الاستثمارية للمحافظة، والتي تمت برعاية من البنك الاسلامي العربي والغرفة التجارية، وبتنفيذ من شركة اجلتي للاستشارات المالية، وباشراك رجال اعمال كرميين مغتربين، موضحاً أن حفل اطلاق الدراسة بات قريباً وبمشاركة رسمية ومن رجال الأعمال مع امكانية تبني عدد من المشاريع والبدء بتنفيذها خلال المرحلة القادمة.

وحول الوضع الأمني بالمحافظة قال المحافظ ابو بكر: ” تواصل المؤسسة الأمنية جهودها بحفظ النظام العام وتطبيق القانون، وملاحقة كافة الخارجين على القانون، مع ضبط المركبات غير القانونية والتي تشكل خطراً يومياً على حياة المواطنين، وتحديداً مع وجود اجماع وطني لضبط تلك المركبات واتلافها والتخلص منها، مشدداً على تحقيق انجازات بملف ملاحقة مروجي المخدرات ومتعاطيها، مشيراً إلى أن عملية  تنظيم الأسواق بمدينة طولكرم تم انجازها واتمامها.

أما عن عملية تسوية الأراضي (الطابو) فقد أكد المحافظ أبو بكر على بدء العملية من خلال توقيع البلديات والمجالس المحلية لعدة اتفاقات مع هيئة تسوية الأراضي والمياه، منوهاً إلى أهمية هذا المشروع والذي يساهم بشكل كبير بالحفاظ على الأرض وحمايتها خوفاً من عمليات التسريب، بالاضافة إلى أنها تشكل عاملاً أساسياً بحفظ السلم الأهلي بالمحافظة وانهاء نزاعات الملكيات.

من جانبه قدم محمد عورتاني نائب رئيس الغرفة التجارية ملخصاً عن مشروع دراسة الخارطة الاستثمارية للمحافظة، مؤكداً على أن الدراسة حددت الفرص الاستثمارية التي يمكن تنفيذها، مع الأخذ بعين الاعتبار الظروف والعوامل المحيطة، منوهاً إلى أن الدراسة تطرقت إلى عوامل القوة والضعف.

وأضاف: ” من ابرز مخرجات دراسة واقع البيئة الاستثمارية بالمحافظة التوصية بانشاء وحدة متابعة تنفيذ المشاريع، والتي سيكون من مهماتها استقطاب رجال الأعمال بالداخل والخارج، وهنا نقدم الشكر لمحافظ طولكرم عصام أبو بكر، وكل المؤسسات الرسمية الشريكة والمختصة، والبنك الاسلامي العربي، وشركة اجلتلي وكل القائمين على المشروع والذين بذلوا جهوداً كبيرة في اتمام الدراسة وصولاً للاعلان القريب عنها في الفترة القادمة”.

بدوره عرج الخبير الاقتصادي د. هشام عورتاني على متطلبات تنشيط الاستثمار بالمحافظة، داعياً إلى تفكيك مخرجات دراسة واقع البيئة الاستثمارية والتعامل معها كل على حدى، من خلال ندوات ولقاءات متخصصة ومعالجة المتطلبات الخاصة بكل قطاع، وذلك من خلال دعوة ذوي العلاقة والمتخصصين وهذا هو دور الغرفة التجارية كحاضن للدراسة.

وتخلل الاجتماع عدد من المداخلات لاعضاء المجلس الاستشاري وذلك حسب جدول الأعمال، فيما خرج عن الاجتماع توصية بتولي الغرفة التجارية تأسيس وحدة لتنشيط الاستثمار ومتابعة تنفيذ الخارطة الاستثمارية للمحافظة.

رابط مختصر