صيدم يكرم أوائل “الإنجاز” في تربية جنوب الخليل ضمن فوج الأقصى

الشأن المحليرئيسي
29 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
صيدم يكرم أوائل “الإنجاز” في تربية جنوب الخليل ضمن فوج الأقصى

رام اللهصدى الإعلام– 29/7/2017 كرّمت وزارة التربية والتعليم العالي من خلال مديرية جنوب الخليل، اليوم السبت، الطلبة الأوائل في امتحان الثانوية العامة “الإنجاز” للعام 2017، الحاصلين على معدل 90% فما فوق وعددهم (239) طالبا وطالبة من كافة الفروع.

وجرى التكريم في احتفال رسمي أقيم برعاية ومشاركة وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، في مدرسة الشهيد ماجد أبو شرار الثانوية، بعنوان (فوج الاقصى).

وهنأ صيدم الطلبة وذويهم على هذا التفوق والنجاح، واصفا إياه بالرائع، لا سيما أنه حمل اسم فوج الأقصى في ظل الانتصار الذي تحقق في القدس، موجها تحياته لأهل القدس وللمعلمين والمعلمات والأسرة التربوية كافة وكل من يعمل لإنجاح مشروعنا الوطني.

وأكد أن تفوق الطلبة هو الدليل الحقيقي على الإصرار والتحدي الذي لطالما ظل علامة فارقة على جبين شعبنا الفلسطيني، لافتا إلى أن تكريم المتفوقين، وانتصار أهل القدس والشعب الفلسطيني هو أكبر إنجاز في مواجهة كافة تحديات الاحتلال وغطرسته.

وحث صيدم، الطلبة المتفوقين على التفاني وتحقيق المزيد من النجاحات، مقدما الشكر للأطراف الشريكة والفاعلة في دعم القطاع التربوي، وعلى رأسهم المجتمع المحلي وأولياء أمور الطلبة، معتبرهم شركاء استراتيجيين للوزارة في عملية التطوير التربوي.

من ناحيته، قدم نائب محافظ الخليل خالد دودين التهاني للطلبة المتفوقين وذويهم باسم الرئيس محمود عباس، موجها التحية لكل من أسهم في هذا الإبداع والتميز لطلبة محافظة الخليل، وعلى رأسهم وزارة التربية والتعليم العالي وأسرة تربية جنوب الخليل، مشيدا بحجم إنجازات المحافظة التي حققت على الصعيد التربوي وحجم الجهود المبذولة من كافة الأطراف وعلى رأسها الوزير صيدم.

من جانبه بين مدير تربية جنوب الخليل فوزي أبو هليل، أن هذا التكريم جاء ليحمل أجمل معاني الفخر والاعتزاز بالمتفوقين في مديرية تربية جنوب الخليل، وأن هذا الإنجاز حقق بتطلعات مستقبلية لتطوير النظام التربوي والتعليمي، إذ حمل لواء التغيير الوزير صبري صيدم، بكل جرأة وشجاعة واقتدار حيث طال جوهر العملية التربوية والتعليمية.

واستعرض نسبة النجاح في مديرية جنوب الخليل بشكل عام حيث بلغت (77.4%)، علما أن النسبة العامة في الوطن بلغت (67%)، وفي الفرع العلمي بلغت (89.9%) والفرع الأدبي بلغت (69.8%).

وألقت الطالبة صابرين عواودة الأولى على الفرع الأدبي بمعدل 98.6% كلمة وجهت من خلالها رسالة تقدير لوزارة التربية والتعليم العالي على جهودها البناءة في تطوير وتحسين الواقع التعليمي، ورسالة إلى زميلاتها وزملائها المتفوقين تدعوهم فيها لضرورة شحذ الهمم للمرحلة القادمة.

بدورها اشارت للطالبة غدير عمرو الأولى على الوطن في فرع الاقتصاد المنزلي بمعدل 90.8% في كلمتها، الى أهمية التعليم المهني وتجربتها الممتعة في هذا المجال، موجهة رسالة شكر للوزير صيدم لدعمه المتفاني للتعليم المهني، وأن خريج الفرع الصناعي أصبح يعامل معاملة الفرع المهني (في القبول والتسجيل في الجامعات)، وخريج مسار الاقتصاد المنزلي يعامل معاملة الفرع الأدبي، وهذا ينم عن وعي وإدراك كبيرين لأهمية المسار المهني.

وتخلل الحفل مجموعة من الفقرات الفنية والوطنية وتقديم جوائز وشهادات تقدير للطلبة المتفوقين في كافة الفروع.

حضر الاحتفال وكيل وزارة الأوقاف زياد الرجوب، والأمين العام للاتحاد العام للمعلمين سائد ارزيقات، وأمين سر إقليم فتح في جنوب الخليل ياسر دودين وأعضاء الاقليم، واركان وزارة التربية وعدد من مديري التربية والتعليم، وقادة الأجهزة الأمنية والشرطية، ورؤساء البلديات والمجالس القروية في المحافظة، وممثلو القوى والفعاليات في المنطقة.

رابط مختصر