رزق يدعو لرفع حجم التبادل التجاري بين الاردن وفلسطين

18 نوفمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
رزق يدعو لرفع حجم التبادل التجاري بين الاردن وفلسطين
رام الله- صدى الاعلام- 18-11-2017- افتتح، اليوم السبت، ملتقى رجال الأعمال الفلسطيني الأردني، في العاصمة الأردنية عمان، تحت عنوان “طريق الحرير3 فرص وأعمال”، بمشاركة 500 رجل أعمال من أكثر من 20 دولة من مختلف العالم، من بينهم 100 رجل أعمال فلسطيني.

وسيتم خلال المؤتمر توقيع مذكرة تعاون بين ملتقى رجال الأعمال الفلسطيني الأردني واتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية، والهيئات الاقتصادية.

وعبر رئيس اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية خليل رزق عن تقديره للإسناد الذي يقدمه الأردن بقيادة الملك عبدالله الثاني لتوطيد العلاقات الثنائية بين البلدين، وتوحيد المواقف السياسية والدبلوماسية للضغط من أجل إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بما ينعكس ايجابا على الاقتصاد الفلسطيني الذي يعاني من الاحتلال واجراءاته التعسفية.

وأكد رزق أن الاردن يعتبر الرئة للاقتصاد الفلسطيني وبوابته إلى العالم، مشددا على أن تحقيق النمو الاقتصادي والازدهار ركيزة أساسية لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وبناء مؤسساته على أرضه لمواجهة ممارسات دولة الاحتلال.

وقال إن الاستثمار في فلسطين يعتبر مسؤولية دينية ووطنية وأخلاقية واجتماعية يتحملها القطاع الخاص العربي والإسلامي، داعيا إلى إقامة مشاريع استثمارية مشتركة بالشراكة مع القطاع الخاص الفلسطيني.

ودعا رزق رجال الأعمال بالأردن وفلسطين لرفع حجم التبادل التجاري بين البلدين، الذي بلغ خلال العام الماضي 126 مليون دينار، مؤكدا وجود فرصة كبيرة أمام المنتجات الأردنية والعربية لدخول السوق الفلسطينية واحلالها مكان بضائع دولة الاحتلال.

ويهدف المؤتمر إلى جذب الاستثمارات الخارجية ودعم مشاريع الشباب للأعمال الريادية، وتوفير منصة أعمال لعرض الفرص الاستثمارية أمام المستثمرين المحليين والخارجيين وكذلك توفير مظلة لتبادل الخبرات في الأردن وخارجها، ويشكل فرصة للشباب وسيدات الأعمال للاستفادة من تجارب وخبرات رجال الأعمال، إضافة إلى التعرف على الفرص الاستثمارية المتاحة في فلسطين وامكانية تنفيذ شركات تجارية مع رجال الأعمال من خارج فلسطين.

رابط مختصر