البرلمان العربي يبحث تداعيات القرار الأميركي بشأن القدس

11 ديسمبر 2017آخر تحديث :
الجامعة العربية

رام الله-صدى الاعلام-11-12-2017-

بدأت في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة، اليوم الاثنين، أعمال الجلسة الطارئة للبرلمان العربي، بدعوة من رئيس البرلمان مشعل السلمي.

و تهدف الجلسة لبحث تداعيات قرار الإدارة الأميركية بشأن الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة للدولة القائمة بالاحتلال إسرائيل، ونقل السفارة الأميركية لدى دولة الاحتلال من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.

ويشارك في الاجتماع وزير الخارجية وشؤون المغتربين رياض المالكي، والذي سيلقي كلمة نيابة عن رئيس دولة فلسطين محمود عباس.

ومن المنتظر أن يصدر البرلمان قرارا يعبر عن نبض الشارع العربي بشأن هذا القرار الخطير للإدارة الأميركية.

يذكر أن رئيس البرلمان العربي اعتبر أن القرار الأميركي يُعد تحدياً صارخاً لكل المواثيق والأعراف والقرارات الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، ويهدد الأمن والسلم الدوليين، ويستفز مشاعر العرب والمسلمين وأحرار العالم، ويؤسس بإرادة منفردة لتغيير الوضع القانوني الحالي لمدينة القدس المحتلة تتحدى إطار المرجعيات الدولية والقرارات الأممية ذات الصلة، في مسعى مرفوض لحسم هوية القدس العربية الإسلامية لمصلحة الدولة القائمة بالاحتلال لتكون عاصمة يهودية موحدة لها.

ويشارك في الاجتماع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، عضو البرلمان العربي عزام الأحمد، وعضو البرلمان صخر بسيسو، والمستشار أول مهند العكلوك، والمستشار تامر الطيب، والمستشار رزق الزعانين، والمستشار جمانة الغول، وممدوح سلطان، وجميعهم من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية .

الاخبار العاجلة