نقابة عمالية إسبانية تعلن رفضها إعلان ترمب وتضامنها مع الفلسطينيين

21 ديسمبر 2017آخر تحديث : الخميس 21 ديسمبر 2017 - 4:47 مساءً
kadoumy
الشأن الدولي
نقابة عمالية إسبانية تعلن رفضها إعلان ترمب وتضامنها مع الفلسطينيين

رام اللهصدى الاعلام

أعلنت نقابة العمل البديل الإسبانية، العضو في فيدرالية العمال العالمية، رفض إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

واعتبرت في بيان لها، أن الإعلان اعتداء جديد وخطير ضد الشعب الفلسطيني، ومحاولة جديدة لتشريع الاحتلال الإسرائيلي الذي يقتل ويسجن ويبني جدارا فاصلا، يمنع من خلاله حرية حركة الشعب الفلسطيني.

وقالت: “أمام هذا الوضع، نريد أن نعرب، وندعم ونتضامن بشكل قوي، وأن نقف مع الشعب الفلسطيني.

وطالبت بالاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين، وهدم “جدار الخجل” الذي يقسم القدس، والتأكيد على حق جميع اللاجئين الفلسطينيين بالعودة لديارهم على قاعدة قرارات الأمم المتحدة، والتوقف عن عزل قطاع غزة، وإطلاق سراح جميع المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

كما طالبت بانسحاب جيش الاحتلال الإسرائيلي من جميع الأراضي المحتلة عام 1967، بما فيها هضبة الجولان ومزارع شبعا في جنوب لبنان.

وأعلنت عن تجمع احتجاجي أمام السفارة الإسرائيلية في مدريد اليوم الخميس، لتسليم هذه المطالب، وللإعراب عن دعم الشعب الفلسطيني.

الاخبار العاجلة