الصليب الأحمر يحمّل إسرائيل مسؤولية هجوم عضو كنيست على أهالي أسرى غزة

25 ديسمبر 2017آخر تحديث : منذ سنتين
الصليب الأحمر يحمّل إسرائيل مسؤولية هجوم عضو كنيست على أهالي أسرى غزة

رام الله- صدى الاعلام

حمّلت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، مساء اليوم الاثنين، دولة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن تهجم عضو الكنيست المتطرف ارون حزان، على ذوي أسرى قطاع غزة، خلال توجههم لزيارة أبنائهم في سجن “رامون“.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة في غزة، سهير زقوت في تصريح صحفي: “تأخذ اللجنة الدولية للصليب الأحمر ما حدث اليوم أثناء الزيارة على محمل الجد، ونحن على تواصل مع السلطات المعنية (سلطات الاحتلال الإسرائيلي)”، مؤكدةً أنه من حق العائلات الفلسطينية أن تكمل زياراتها إلى أحبائها وإلى أبنائها المعتقلين في السجون الإسرائيلية بأمان  ودون أي تدخل أثناء الزيارة.

وأشارت إلى أن اللجنة الدولية كمنظمة إنسانية تسهل برنامج الزيارات، ولكن مسؤولية الحفاظ على إتمام الزيارة دون اي انقطاع هو من مسؤولية السلطات المختصة، تبقى اللجنة الدولية ونبقى ملتزمين بتسهيل هذا البرنامج لصالح عائلات المعتقلين.

 وكان المتطرف حزان صعد إلى حافلة ذوي أسرى غزة وعددهم 22 مواطناً بينهم 4 أطفال وهم في طريقهم إلى زيارة أبنائهم وعددهم 14 أسيراً في سجن رامون، وهاجمهم بعبارات نابية، تنم عن حقده الدفين تجاه الأسرى وأهاليهم.

رابط مختصر