الجامعة العربية ترحب بتسديد السعودية زيادة حصتها بصندوقي الأقصى والقدس

22 فبراير 2018آخر تحديث : منذ سنتين
الجامعة العربية ترحب بتسديد السعودية زيادة حصتها بصندوقي الأقصى والقدس

القاهرة – صدى الاعلام

عبر الأمين العام المساعد، رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية الدكتور سعيد أبو علي، عن ترحيبه وإشادته بالاستجابة الكريمة من المملكة العربية السعودية لقرار قمة عمّان في آذار 2017، بشأن دعوة الدول الأعضاء بزيادة رأس مال صندوقي الأقصى والقدس، بمبلغ 500 مليون دولار.

وأكد أبو علي في تصريح صحفي اليوم الخميس، أن صدور موافقة المملكة العربية السعودية على الالتزام بتسديد حصة المملكة في الزيادة المقررة لرأس مال الصندوقين بقيمة 70 مليون دولار، وكذلك تحويل الصندوق السعودي للتنمية لمبلغ 40 مليون دولار لحساب وزارة المالية الفلسطينية قيمة مساهمات المملكة الشهرية لدعم الموازنة الفلسطينية لشهري ديسمبر/ كانون الأول 2017 ويناير/ كانون الثاني 2018، حيث تلقت الأمانة العامة مذكرة رسمية بهذا الشأن من المندوبية الدائمة للمملكة العربية السعودية لدى الجامعة .

كما عبر السفير أبو علي، عن شكر الأمانة العامة وتقديرها البالغ للمملكة العربية السعودية، لدعمها المستمر والمتواصل لقضايا الأمة العربية، وفي مقدمتها دعم القضية الفلسطينية وصمود الشعب الفلسطيني على أرضه حتى إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وذلك استمراراً للمواقف المبدئية لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني والدفاع عن قضيته العادلة على امتداد مراحل النضال الفلسطيني في كافة المجالات.

رابط مختصر