أبو سيف: ثقافة العودة بوصلة مشروعنا الوطني

أدب
28 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
أبو سيف: ثقافة العودة بوصلة مشروعنا الوطني

قال وزير الثقافة عاطف أبو سيف: إن ثقافة العودة هي بوصلة مشروعنا الوطني وهي الدرع الحامي له.

وتابع أبو سيف خلال كلمته، مساء اليوم الاثنين، في مهرجان اليوبيل الفضي لمؤسسة ابداع/ مخيم الدهيشة، لمناسبة مرور25 عام على تأسيسها، تحت عنوان “ربع قرن من العمل والعطاء والانجاز”، على مسرح جامعة بيت لحم مساء: “نلتقي هنا في مخيم الصمود والتحدّي، مخيم النضال والشهداء، لنحتفي بمرور ربع قرن من العطاء والإنجاز والعمل لمركز إبداع الدهيشة بمناسبة استحقاقه على اليوبيل الفضي، يوبيل العطاء الثقافي الذي كرسه في إطار منظومة فعل الثقافة الوطنية الفلسطينية، الثقافة التي نحرص كي تكونَ ثقافةَ مواجهة وتحد لثقافة اللقطاء وثقافة السطو والسلب والنهب”.

وأكد أن وزارة الثقافة تحرص على أن يكون للمراكز الثقافية في المخيمات الفلسطينيةِ دور فاعل وأساسيّ في الفعل الثقافي الفلسطيني العام، وفي مختلف الأنشطة والبرامج التي تقومُ بها الوزارة، فجغرافية الثقافة الوطنية هي أينما أنشدَ وأينما رَسمَ وكتبَ الفلسطيني فعلَه الإبداعي على خارطةِ الكون وعلى اتساعه.

وشدد أبو سيف على أهمية الثقافة التي تحفر عميقاً تاريخَها  بعمقِ الأبجديةِ التي نطقَ بها كنعان على هذه الأرضِ ورسم على صخورِها حكايتَنا التي نتوارثُها جيلاً بعد جيل رغمَ كلِّ معطيات التزويرِ التي يحاولُ النقيض أن يكتبَ  كذبته على حسابِ تاريخِنا وأرضِنا.

وأشار إلى أن المخيّم يعتبر حكاية الناس والقضية وحكاية الثورة المستمرة، وحكايةُ الشهداء الأكرمين، وحكاية جيل يحملُها إلى جيل، لتبقى تفاصيل الوطن في وعيه وفي ذاكرته ويرفع اسم البلاد عاليًا.

وتخلل المهرجان فقرات فنية موسيقية وغناء شعبي، وقامت فرقة ابداع الفنية بعمل استعراض للدبكة الفلسطينية التراثية، وتم تكريم العديد من الأسرى والمؤسسات.

كلمات دليلية
رابط مختصر