(في يومهم العالمي) 93 ألف فرد من ذوي الإعاقة في فلسطين

تقارير
3 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ شهرين
(في يومهم العالمي) 93 ألف فرد من ذوي الإعاقة في فلسطين

 يشكل الأفراد ذوو الإعاقة في فلسطين 2.1% من مجمل السكان، موزعون بنسبة 48% في الضفة الغربية، و52% في قطاع غزة، استنادا لبيانات التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت للعام 2017.

وأظهرت معطيات جهاز الإحصاء الفلسطيني أن 93 ألف فرد ذو إعاقة في فلسطين وأن خمس الأفراد ذوي الإعاقة هم من الأطفال دون سن الثامنة عشر.

وفي تقرير أعده “الجهاز” في اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة والذي يُصادف اليوم الثلاثاء، قال: “إن إعاقة الحركة واستخدام الأيدي شكلت النسبة الأعلى من الإعاقات بين الأفراد ذوي الاعاقة”.

وبلغ عدد الأفراد ذوي إعاقة الحركة واستخدام الأيدي 47,109، ويشكلون ما نسبته 51% من الأفراد ذوي الإعاقة.

وتشير المعطيات إلى أن 20% من الأفراد ذوي الإعاقة هم من الأطفال دون سن الثامنة عشر.

وكانت النسبة بين الأطفال الذكور مرتفعة عنها بين الإناث في نفس الفئة العمرية، حيث بلغت النسبة 21%, 18% على التوالي.

وكانت النسب أكثر انتشارا في قطاع غزة 22%  مقارنة بالضفة الغربية 17% ، وذلك حسب بيانات التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت 2017.

وأشارت بيانات التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت، 2017 إلى أن عدد الأفراد ذوي الإعاقة في فلسطين في المناطق الحضرية بلغ 69,242 فرداً، أي ما نسبته 75% من مجمل الأفراد ذوي الإعاقة.

موزعون 28,563 في الضفة الغربية، ويشكلون 64% من مجمل الأفراد ذوي الإعاقة في الضفة، و 40,679 فرد في قطاع غزة ويشكلون 85% من مجمل الأفراد ذوي الإعاقة في قطاع غزة.

في حين تشير البيانات إلى أن 13% من الأفراد ذوي الإعاقة يعيشون في الريف مقابل 12% في مخيمات فلسطين.

وبحسب المعطيات فإن “معدلات الأمية بين الأفراد 10 سنوات فأكثر من ذوي الإعاقة بلغت 32% في فلسطين في العام 2017”.

والفجوة في معدلات الأمية بين الجنسين كبيرة، حيث أن معدلات الأمية بين الذكور بلغت 20% مقابل 46% بين الإناث.

أما على مستوى المنطقة فكانت نسبة الأمية في الضفة الغربية 35% في حين كانت النسبة في قطاع غزة 29% بين الأفراد 10 سنوات فأكثر من ذوي الإعاقة.

وقال الاحصاء المركزي: “إن نصف الأطفال تقريبا في فلسطين في العمر 6-17 سنة من ذوي الإعاقة غير ملتحقين بالتعليم في العام 2017”.

وأشارت بيانات مسح العنف في المجتمع الفلسطيني 2019، أن 37% من النساء ذوات الإعاقة المتزوجات حالياً أو اللواتي سبق لهن الزواج تعرضن للعنف من الزوج على الأقل لمرة واحدة خلال 12 شهراً التي سبقت المسح.

 ووفقًا للمعطيات فإن “أكثر من ربع الأفراد (18-64 سنة) من ذوي الإعاقة الذين لم يسبق لهم الزواج تعرضوا للعنف  الجسدي.

وتُشير إلى معدل البطالة بين الأفراد ذوي الإعاقة بلغ حوالي 37% في العام 2017.

وأوضح جهاز الإحصاء أن بيانات التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت، 2017 “لا تشمل ذلك الجزء من محافظة القدس والذي ضمه الاحتلال الإسرائيلي عنوة بعد احتلاله للضفة الغربية عام 1967”.

وقد أُعلن الاحتفاء باليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة في عام 1992 بموجب قرار الجمعية العامة 3/47 . ويُراد من هذا اليوم تعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ورفاههم في جميع المجالات الاجتماعية والتنموية ولإذكاء الوعي بحال الأشخاص ذوي الإعاقة في الجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية.

هذا ويركز موضوع عام 2019 على أهمية تعزيز مشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة وقيادتهم واتخاذ إجراءات بشأن خطة التنمية لعام 2030.

رابط مختصر