جنيف: تضامن دولي مع الهلال الأحمر الفلسطيني ودعم عملها ضمن نطاقها الجغرافي خاصة بالقدس الشرقية

الشأن المحلي
8 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
جنيف: تضامن دولي مع الهلال الأحمر الفلسطيني ودعم عملها ضمن نطاقها الجغرافي خاصة بالقدس الشرقية

صدى الإعلام – رام الله: أعلنت مكونات الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر، اليوم الأحد، تضامنها مع جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني ودعمهم لعملها ضمن نطاقها الجغرافي، خاصة بالقدس الشرقية.

واعتمدت الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر خلال لاجتماعات الدستورية والمؤتمر الدولي الثالث والثلاثين للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر، قراراً بخصوص تنفيذ التزمات اسرائيل المتعلقة بعمل وتواجد نجمة داود الحمراء في الأرض الفلسطينية المحتلة، بمواصلة عملية المراقبة على مدى التزام نجمة داود ببنود مذكرة التفاهم الموقعة بينها وبين الهلال الاحمر الفلسطيني باحترام النطاق الجغرافي لعمل الهلال الاحمر الفلسطيني ضمن حدود العام 1967 حتى انعقاد الاجتماع القام للمجلس في العام 2021.

وينص القرار على توضيح دور ومهام المراقب المستقل المنتدب من الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر بالقيام بزيارات متابعة، وإعداد تقارير دورية ورفعها للأطراف المعنية، إضافة الى التحقق من المعلومات المتعلقة بترخيص سيارات الاسعاف التابعة للهلال الأحمر الفلسطيني وضمان عمل وأنشطة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس الشرقية.

وأكد قرار الحركة الدولية على الإصرار الجماعي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر على ضرورة دعم التنفيذ الكامل لبنود مذكره التفاهم والتأكد من تنفيذه قبل انعقاد الاجتماع القادم للحركة الدولية  في العام 2021.

وعبرت الحركة عن خيبة أملها لعدم تنفيذ نجمة داود لبنود مذكرة التفاهم حتى الآن، بعد مرور14 عاما على توقيعها، وعدم وفاء دولة اسرائيل بتعهداتها بدعم نجمة داود الحمراء لتطبيق أحكام النطاق الجغرافي ضمن حدود العام 1967، وتطرق المجلس لما وصلت إليه التطورات التي أدت الى عرقلة ترخيص سيارات الاسعاف الخاصة بجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني العاملة في القدس الشرقية، وعدم امتثال جمعية داود الحمراء لأحكام النطاق الجغرافي التي نصت عليها مذكرة التفاهم.

وأشاد رئيس الهلال الأحمر الفلسطيني يونس الخطيب، بتضامن كافة مكونات الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر مع الهلال الأحمر الفلسطيني ودعمهم لعمل جمعيتنا ضمن نطاقها الجغرافي وخاصة بالقدس الشرقية.

رابط مختصر