مسؤول في الخارجية يضع وفدا دبلوماسياً ألمانياً في صورة حراك مواجهة صفقة القرن

الشأن الدوليرئيسي
27 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
مسؤول في الخارجية يضع وفدا دبلوماسياً ألمانياً في صورة حراك مواجهة صفقة القرن
صدى الاعلام _  رام الله: استعرض مدير أوروبا الغربية في وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية المستشار إيهاب الطري، امام وفد دبلوماسي ألماني، الجهود الدبلوماسية الفلسطينية  التي يقودها الوزير رياض المالكي في مواجهة صفقة القرن، والتي كان آخرها الحراك الدبلوماسي الفلسطيني في مجلس حقوق الإنسان، ومؤسسات الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وغيرها من الموؤسسات على الساحات الدولية.

وأكد المستشار الطري، لدى استقباله في رام الله اليوم الخميس، الوفد الألماني الدبلوماسي الألماني الذي يمثل عدداً من سفارات جُمهُورِيَّة أَلمَانِيَا الاِتِّحَاديَّة لدى دول العالم، رفض القيادة الفلسطينية لصفقة القرن وذلك بإجماع مختلف الاحزاب وأطياف الشعب الفلسطيني، وان صفقة القرن هي صفقة إسرائيلية بمباركة أمريكية.

وشرح للوفد محاولات إسرائيل فرض ما يسمى بصفقة القرن على الأرض وخلق واقع جديد من خلال إعلانها تعميق الاستيطان في الضفة الغربية، حيث أعلنت   عن بناء 8200 وحدة استيطانية هذا الأسبوع فقط، وأشار الى اجتماع  اللجنة الأمريكية الإسرائيلية لترسيم خرائط ضم أجزاء من الضفة الغربية للسيادة الإسرائيلية، داعياً المجتمع الدولي الى التحرك العاجل وإنقاذ حل الدولتين، وطالب ألمانيا والدول الأوروبية بضرورة الاعتراف بدولة فلسطين للتأكيد على حل الدولتين على حدود 1967 وفقا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات العلاقة.

رابط مختصر