وفاة نائب في البرلمان الجزائري وسط أنباء عن إصابته بـ“كورونا“

الشأن العربي
1 أبريل 2020آخر تحديث : منذ شهرين
وفاة نائب في البرلمان الجزائري وسط أنباء عن إصابته بـ“كورونا“

توفي، اليوم الأربعاء، البرلماني ورجل الأعمال الجزائري البارز ”زغيمي عبد القادر الطيب“، مالك مجمع  ”سيم“ للمنتجات الغذائية، بمدينة البليدة، وسط أنباء غير مؤكدة عن إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وعرف ”زغيمي“ بأنه من كبار الساسة الأثرياء في البلاد، وأبرز قادة حزب التجمع الوطني الديمقراطي رفقة رئيس الحكومة السابق أحمد أويحيى، إذ كان له حضور لافت في المشهد الاقتصادي والسياسي على مدار سنوات.

وقدم كبار المسؤولين في الجزائر التعازي لأسرة الراحل، يتقدمهم وزير التجارة كمال رزيق ورئيس البرلمان الجزائري سليمان شنين ونواب عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي.

وينحدر الطيب زغيمي من ولاية البليدة، بؤرة تفشي وباء كوفيد19 في الجزائر، التي سجلت في أحدث إحصائية رسمية، 44 وفاة و716 إصابة بالفيروس القاتل، وسط تنامي المخاوف من ارتفاع عداد الجائحة.

كلمات دليلية
رابط مختصر