بعد رحيل كافاني وتياغو سيلفا.. باريس سان جيرمان يحسم مصير نيمار ومبابي

رياضة
14 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
بعد رحيل كافاني وتياغو سيلفا.. باريس سان جيرمان يحسم مصير نيمار ومبابي

كشف نادي باريس سان جيرمان الفرنسي موقفه من الثنائي الأغلى في العالم، البرازيلي نيمار دا سيلفا، وكيليان مبابي، بعد قرار بطل فرنسا الاستغناء عن خدمات الأوروغواياني إدينسون كافاني، والبرازيلي تياغو سيلفا، نتيجة نهاية عقد اللاعبين مع الـ“بي إس جي“.

وكان البرازيلي ليوناردو، المدير الرياضي لباريس سان جيرمان، أعلن، أمس السبت، نهاية مشوار كافاني وتياغو سيلفا برفقة نادي العاصمة الفرنسية، وقال: ”لقد وصلنا لنهاية الطريق مع كلا اللاعبين، سيغادران النادي بنهاية الموسم الحالي، نسعى الآن إلى استمرار كافاني وسيلفا حتى نهاية دوري أبطال أوروبا“.

وتأهل باريس سان جيرمان إلى دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا، علما بأنه توّج ببطولة الدوري الفرنسي، بعد قرار الاتحاد الفرنسي إلغاء المسابقة، ومنح باريس سان جيرمان اللقب.

إلا أن موقف ليوناردو من نيمار ومبابي يبدو أنه أصبح أكثر تشددا، بعد رحيل كافاني وتياغو سيلفا.

وقال ليوناردو، في تصريحات أبرزتها صحيفة ”ميرور“ ط البريطانية، اليوم الأحد: ”لا يوجد جديد فيما يتعلق بمستقبل نيمار ومبابي، كلاهما لا يزال لديه عامان في باريس سان جيرمان، هما مستمران مع النادي في الموسم المقبل، ونخطط للمستقبل على المدى البعيد في وجود اللاعبين معنا“.

وأكد ليوناردو أنه لا توجد أي خطط للاستغناء عن نيمار؛ ما يضع ناديه السابق برشلونة في موقف صعب، كون إدارة النادي الفرنسي لا تريد التفاوض حول المقابل المادي لبيع اللاعب، والذي لن يقل عن 175 مليون يورو نقدا، دون أي صفقات تبادلية.

ويرغب ريال مدريد في ضم مبابي، ولكن في صيف 2021، مع نهاية عقد اللاعب في يونيو 2022.

وبحسب الصحيفة، فإن الأرجنتيني ماورو إيكاردي، مهاجم إنتر ميلان الإيطالي، سيعوّض رحيل كافاني، في حين يتفاوض مسؤولو سان جيرمان مع نابولي الإيطالي لضم المدافع السنغالي الدولي خاليدو كوليبالي في الموسم الجديد.

كلمات دليلية
رابط مختصر