نقابة المحامين تلتقي لجنة الصداقة البرتغالية الفلسطينية

ghadeer
اخبار الشتات واللاجئين
13 نوفمبر 2016آخر تحديث : الأحد 13 نوفمبر 2016 - 11:10 صباحًا
نقابة المحامين تلتقي لجنة الصداقة البرتغالية الفلسطينية

رام الله-صدى الإعلام-13/11/2016

التقى نقيب المحامين المحامي حسين شبانة برئيس وأعضاء لجنة الصداقة البرتغالية الفلسطينية في البرلمان البرتغالي وذلك بمقر البرلمان البرتغالي، بحضور سفير دولة فلسطين د. حكمت عجوري.

وشكر السفير الفلسطيني أعضاء اللجنة على هذه الدعوة، مثمنا الجهود التي يبذلونها في دعم القضية العادلة.

وعرض النقيب معاناة الشعب الفلسطيني وما يتعرض له من انتهاك لحقوقه بشكل يومي، متطرقا لقضية الطفل أحمد مناصرة ومعاناة أطفال فلسطينإضافة الى قضية الأسرى الفلسطينيين.

كما وعرض المحامي فهد الشويكي عضو مجلس نقابة المحامين نبذة عن معاناة الفلسطينيين في القدس والمعاناة اليومية عبر الحواجز، وهدم المنازل وتشريد السكان وسحب الاقامات.
ووجه النقيب دعوة إلى أعضاء اللجنة لزيارة فلسطين للاطلاع على معاناة المواطن الفلسطيني اليومية.
واقترح النقيب تشكيل جمعية صداقة بين الشعب الفلسطيني والبرتغالي، وأكد رئيس اللجنة “برونو دياس” على ذلك، وذكر أن البرلمان البرتغالي كان من أوائل الذين اعترفوا بدولة فلسطين.
وضم الوفد الفلسطيني المستشار فادي الزبن من السفارة الفلسطينية في البرتغال والمحامية مي عطاالله، والمحامي محمود جرادة.
من جانبه، أكد رئيس اللجنة النائب برونو دياس وأعضاء اللجنة البرتغالية تضامنهم مع الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة وتطوير العلاقات الثنائية المتبادلة، كما عبروا عن إدانتهم للإنتهاكات الاسرائيلية في الأراضي المحتلة، مؤكدين دعمهم لبناء دولة فلسطينية مستقلة. 
كما أكد رئيس اللجنة على أن هذه اللجنة تضم أعضاء في البرلمان من كافة الأحزاب السياسية.
رابط مختصر