الجزائر تعلن وفاة 4 أطباء وممرض في يوم واحد جراء إصابتهم بفيروس كورونا

الشأن العربي
1 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
الجزائر تعلن وفاة 4 أطباء وممرض في يوم واحد جراء إصابتهم بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة الجزائرية، اليوم السبت، عن وفاة خمسة من جنود الجيش الأبيض في يوم واحد، بعد إصابتهم بفيروس كورونا.

ونعت وزارة الصحة الجزائرية شهداء الجيش الأبيض نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا وهم الشهيد أحميدة بن عجيلة بالأغواط، والذى توفي خلال 24 ساعة الأخيرة، الطبيب طارق بن ناجى طبيب عام بباتنة، والطبيبة صياح أميرة 29 سنة طبيبة عامة بمستشفى عين أزال بسطيف.

كما خطف كورونا الممرض البشير علي شيكوش العامل بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية بالمسيلة، والدكتور تميم رابح جراح ورئيس مصلحة الاستعجالات الجراحية الطبية بمستشفى مفتاح في البليدة .

وقدم مستشفى أحميدة بن عجيلة تعازيه الخالصة لعمال قطاع الصحة ولعائلات الضحايا، متمنيا من المولى عز وجل أن يلهم ذوهم الصبر والسلوان.

وكان وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد قال، الجمعة، إن الوضع في مستشفيات البلاد مستقر وفي تحسن ملحوظ ومتزايد.

ووفقا لموقع روسيا اليوم أكد وزير الصحة الجزائري أن الوضع على مستوى المستشفيات سجل بفضل الإجراءات الجديدة للتكفل بالمصابين بكورونا استقرارا وتحسنا متزايدا، لافتا إلى أن الضغط الذي كانت تشهده المستشفيات قد انخفض بعد توفير الأسرة نتيجة التدابير الجديدة.

واعتمدت وزارة الصحة الجزائرية منذ 10 يونيو الماضي استراتيجية سمحت بتوفير أكثر من 3000 سرير إضافي منذ مطلع شهر يونيو، ليرتفع عددها إلى 13395 سريرا، فضلا عن رفع القدرات ووسائل العلاج بتوفير المزيد من وسائل الكشف والحماية.

رابط مختصر