أخصائية تغذية تكشف عن خطر قاتل لفقدان الوزن بسرعة

منوعات
2 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ 7 أيام
أخصائية تغذية تكشف عن خطر قاتل لفقدان الوزن بسرعة

قالت أخصائية التغذية إلينا أستاخوفا، اليوم الأحد، إن فقدان الوزن السريع، يحدث إطلاق حاد للسموم في الدم، ويسمم الجسم بدهنه، مشيرة إلى أن فقدان 200 كيلوغرام في شهرين أمر مروع يمكنك أن تموت حقاً من هذا.

وأضافت أستاخوفا خلال مقابلة تلفزيونية أن عندما يكون لديك الكثير من الوزن، يمكنك أن تفقد بحد أقصى 10-15 كيلوغرام في الشهر”.

وأوضحت الأخصائية التغذية أن دهون جسم الإنسان هي “مستودع ثانوي” للسموم. إذا كان الكبد لا يستطيع التعامل مع تسمم الجسم، فإنه يزيل كل شيء في الأنسجة الدهنية. ونصحت الطبيبة بتجنب القيود الكبيرة على الطعام.

وتابعت : “القيود الكبيرة على الطعام ليست مناسبة، فأنت بحاجة إلى الانتقال إلى نظام غذائي متوازن بالتدريج. نقوم بتخفيض الكمية تدريجياً وندعم الجهاز العصبي. عندما يتم اختيار الأطعمة المناسبة التي تقلل من الوزن وتلك التي تزيد منه، فإن التخلص من الدهون يسير بشكل جيد للغاية ودون أي مشاكل”.

وأوصت اختصاصية التغذية بموازنة جميع الوجبات لفقدان الوزن بشكل كبير، موضحة أن “فقدان الوزن السريع و” النتائج الرائعة “تأتي عند التخلي عن السكر وتلك الأطعمة التي تحتفظ بالماء”.

وشددت أستاخوفا على أهمية التوزيع السليم للبروتينات والدهون والكربوهيدرات في النظام الغذائي.

كلمات دليلية
رابط مختصر