ليفربول يختبر قوته أمام صفقات تشيلسي الأحد القادم

رياضة
18 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
ليفربول يختبر قوته أمام صفقات تشيلسي الأحد القادم

صدى الاعلام – لندن

يواجه ليفربول، أول اختبار حقيقي في حملته للدفاع عن لقب الدوري الإنجليزي، عندما يحل ضيفًا على تشيلسي، صاحب الصفقات الضخمة، بعد غد الأحد على ملعب ستامفورد بريدج، في قمة مباريات المرحلة الثانية للمسابقة.

وأنفق تشيلسي، الذي يتولى قيادته المدرب الشاب فرانك لامبارد، ما يقرب من 200 مليون جنيه إسترليني، لتعزيز صفوفه هذا الموسم، من بينهم الثنائي الألماني تيمو فيرنر وكاي هافرتز.

وكان فيرنر هدفا لليفربول في الصيف الحالي قبل أن يقرر الانضمام إلى تشيلسي، ويعتقد المهاجم الألماني أن فريقه الجديد، لديه القدرة على إزعاج بطل الدوري الممتاز.

وصرح فيرنر لموقع تشيلسي “ليفربول فاز بالدوري الموسم الماضي ويمتلك نفس الفريق الذي أحرز اللقب، لذا سيكون بنفس قوة العام الماضي”.

وأكد فيرنر “سيكون تحديا جيدا، أن نرى إلى أي مدى وصلنا إليه نحن، نلعب ضد فريق قوي، ليس فقط فان ديك. خط دفاع ليفربول بالكامل جيد”.

وتلقت شباك ليفربول، 3 أهداف من ضيفه ليدز في المباراة الافتتاحية للفريق هذا الموسم، لكنه فاز 4-3 بفضل ثلاثية من النجم الدولي المصري محمد صلاح.

وقال فيرجيل فان ديك، الذي يعتبر بمثابة الصخرة في قلب دفاع فريقه، إن ليفربول يبحث عن الثبات.

وأوضح المدافع الهولندي في حديثه لموقع الدوري الإنجليزي “كنا متماسكين للغاية في آخر موسمين”.

وأشار “كان مستوانا يرتفع أسبوعا بعد آخر ونجحنا في تحقيق الانتصارات أو الحصول على نتائج جيدة على الأقل، ووصلنا لمستوى معين من التماسك والاتساق، خاصة في الموسم الماضي، وهو ما قادنا لأن نصبح أبطال إنجلترا، وهذا هو الجزء الصعب”.

ويلتقي آرسنال مع ضيفه وست هام، حيث سيكون الفريق الملقب بالمدفعجية، مدعومًا بنجمه الجابوني الدولي وقائده أوباميانج، الذي مدد تعاقده مع الفريق لثلاثة أعوام أخرى، بعد ارتباطه بالرحيل لمجموعة من الأندية الكبرى.

وألمح أوباميانج إلى إنه اتخذ هذا القرار لأنه يرى مستقبلا كبيرا للنادي.

وقال أوباميانج لمهاجم آرسنال السابق إيان رايت، في مقابلة جرت بموقع النادي “انظر إلى اللاعبين الذين جاءوا هذا الصيف”.

وأضاف “اللاعبون الشباب أيضًا يأتون كالنار وهذا هو سبب بقائي. لأنني أعلم أن لدينا شيئا نقوم به. لقد قلت قبل بضعة أشهر أن الأفضل سيأتي بالتأكيد بالنسبة لآرسنال. حان الوقت على الجميع احترام نادينا”.

ويخرج مانشستر سيتي لملاقاة وولفرهامبتون الإثنين المقبل، في حين يستضيف مانشستر يونايتد، كريستال بالاس، وسيحاول توتنهام هوتسبير التعافي من خسارته الافتتاحية أمام إيفرتون، بالفوز على مضيفه ساوثهامبتون.

ويلتقي ليستر مع ضيفه بيرنلي، في حين يلعب ليدز مع ضيفه فولهام، في مواجهة بين فريقين صاعدين من دوري الدرجة الأولى، ويواجه إيفرتون ضيفه وست بروميتش ألبيون، ويلتقي نيوكاسل مع ضيفه برايتون، وأستون فيلا مع شيفيلد.

رابط مختصر