الإحتلال يحول رئيس بلدية سيلة الظهر للإعتقال الإداري

2020-10-01T13:33:53+03:00
2020-10-01T13:57:46+03:00
الشأن المحليانتهاكات واستيطانرئيسي
1 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
الإحتلال يحول رئيس بلدية سيلة الظهر للإعتقال الإداري

صدى الاعلام – جنين

حولت محكمة الاحتلال، اليوم الخميس، الأسير “أسعد حنتولي” رئيس بلدية سيلة الظهر وامين سر حركة فتح منطقة الشهيد ابو خالد للاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر.

وأدانت فصائل العمل الوطني في جنين ونادي الاسير الفلسطيني قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بتحويل الاسير حنتولي للاعتقال الإداري, حيث اعتبر منسق فصائل العمل الوطني في جنين راغب ابو دياك في بيان صدر عن الفصائل ، أن هذا الإجراء الإسرائيلي يندرج ضمن سياسة الاحتلال الاسرائيلي المتمثلة بتفريغ اجهزة الدولة من كوادرها البشرية ويأتي ضمن السياسة العبثية التي تمارسها سلطات الاحتلال, بهدف العبث بالوضع الفلسطيني .

وفي السياق ذاته اشار مدير نادي الاسير الفلسطيني في جنين منتصر سمور بان الحنتولي اعتقل من قبل سلطات الاحتلال في السادس عشر من الشهر الماضي بعد مداهمة منزله في سيلة الظهر وتفتيشه من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي ونقلته الى مركز الجلمه وبعد اسبوعين من اعتقاله اصدرت محكمة الاحتلال بحقه حكما اداريا لمدة اربعة شهور.

رابط مختصر