السفير عبد الهادي يطلع على أوضاع أبناء شعبنا في مخيم جرمانا

الشأن المحلي
17 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
السفير عبد الهادي يطلع على أوضاع أبناء شعبنا في مخيم جرمانا

اطلع مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، على أوضاع أبناء شعبنا في مخيم جرمانا في سوريا.

واستمع السفير عبد الهادي، خلال استقباله وفدا من الفعاليات الشعبية للمخيم، إلى شرح حول الصعوبات التي تواجه أبناء شعبنا في المخيم، كذلك إلى النشاطات التي تنفذها هذه الفعاليات لمساعدة الفقراء، وتعقيم أحياء المخيم وتقديم المعقمات للأسر المحتاجة.

وشكر الوفد الرئيس محمود عباس على المساعدات التي يقدمها ليس لمخيم جرمانا فقط، إنما لكل المخيمات الفلسطينية في سوريا، خاصة في ظل الظروف التي نشأت من فيروس كورونا، وأكدوا وقوفهم خلف الرئيس المؤتمن على حقوق شعبنا .

من جهته، شرح السفير عبد الهادي الأوضاع التي تمر فيها القضية الفلسطينية، والمخاطر المحدقة بها جراء  ما يسمى “صفقة القرن” والحصار الاقتصادي، مؤكدا أنه رغم المؤامرات فإن الرئيس لن يتخلى عن دعم وإسناد صمود شعبه في كل أماكن تواجده في الداخل والخارج .

وشارك في الوفد ممثلون عن منظمة المرأة والشبيبة والأشبال.

رابط مختصر