فتوح يدعو الادارة الامريكية الى احترام القانون الدولي

الشأن المحلي
1 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
فتوح يدعو الادارة الامريكية الى احترام القانون الدولي

المفوض العام للعلاقات الدولية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتوح، الادارة الامريكية الى إحترام القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية فيما يخص القدس المحتلة.

وقال فتوح في تصريح له اليوم “: ان إعلان وزير الخارجية الامريكي السماح للمواطن الامريكي المولود بالقدس المحتلة، بوضع اسم “اسرائيل” بخانة مكان الولادة، بجوازات السفر، يؤكد اصرار واشنطن على مشاركتها ودعمها الاحتلال الاسرائيلي في تعنتها واعتداءاتها على تاريخ وثقافة الشعب الفلسطيني، وانتهاكا للقانون الدولي، وقرارات الامم المتحدة 181، 194 فيما يخص وضع القدس المحتلة.

وأدان فتوح اقتحامات المستوطنين للمسجد الاقصى، بشكل يومي ومتكرر ، والاعتداءات التي يمارسها الاحتلال بحق المواطنيين وممتلكاتهم وهدمهم لمنازلهم، من أجل تهويد المنطقة من خلال سيطرتهم عليها بالقوة.

وأكد فتوح أن القدس تعتبر من أهم قضايا الصراع مع الاحتلال، ومحور القضية الفلسطينية، وانها خطا أحمرا ليس فقط للفلسطينيين وانما للعالمين العربي والاسلامي.

وفي نفس السياق أدان فتوح الاتفاقية الاسرائيلية الاميركية للتعاون العلمي، والتي وقعها السفير الامريكي مع نتانياهو في مستوطنة ارائيل والتي تعطي الضوء الاخضر لضم المستوطنات الاسرائيلية، والتي تتعارض مع قرارات الشرعية الدولية، وانتهاكا للقانون الدولي والذي يؤكد عدم شرعية المستوطنات.
داعيا المجتمع الدولي الوقوف ولجم سياسات الحكومة الامريكية والتي تعمل على دعم الاحتلال الاسرائيلي على حساب القضية الفلسطينية.

رابط مختصر