اعتصام جماهيري في الخان الأحمر احتجاجا على إعادة النظر في قرار هدمها

29 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ شهرين
اعتصام جماهيري في الخان الأحمر احتجاجا على إعادة النظر في قرار هدمها

 احتشد العشرات من أبناء شعبنا، اليوم الأحد، في خيمة الاعتصام في قرية الخان الأحمر شرق مدينة القدس، احتجاجا على إعادة النظر في قرار محكمة الاحتلال هدمها، ولمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وقد شارك في الوقفة الاحتجاجية كل من: عضو اللجنتين المركزية لحركة “فتح” والتنفيذية لمنظمة التحرير عزام الأحمد، ونائب رئيس حركة “فتح” محمود العالول، ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف، والأمين العام للمبادرة الوطنية مصطفى البرغوثي، وممثلين عن قوى وفصائل العمل الوطني.

وحمل المشاركون خلال الوقفة الأعلام الفلسطينية والرايات، واللافتات التي تدعو إلى وقف التهجير ومحاولات هدم الخان الأحمر.

من جانبه، قال رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف، في تصريح صحفي، إن الاحتلال يحاول الاستفادة من الفترة المتبقية للرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترمب لعزل القدس، وتحويل الضفة إلى كنتونات، من خلال عمليات الهدم والتوسع الاستيطاني، لافتا إلى أنه تم الاعلان عن مجموعة من العطاءات لاستكمال هذا المخطط.

وأوضح عساف، أنه يجري حشد التأييد الدولي لهذه القضية، من خلال اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، مطالبا الاتحاد الاوروبي ومجلس الأمن وكافة الدول بالوقوف أمام سياسات الاحتلال.

رابط مختصر