مستشار حراسة الأراضي المقدسة: محاولة إحراق مستوطن كنيسة الجثمانية جريمة جبانة وإرهابية

الشأن المحلي
5 ديسمبر 2020آخر تحديث : منذ شهرين
مستشار حراسة الأراضي المقدسة: محاولة إحراق مستوطن كنيسة الجثمانية جريمة جبانة وإرهابية

صدى الإعلام – رام الله: وصف مستشار حراسة الاراضي المقدسة الأب إبراهيم فلتس محاولة مستوطن احراق كنيسة الجثمانية في القدس المحتلة والمتزامنة مع قرب حلول الاعياد بـ”الجريمة الغادرة والجبانة والارهابية”، مشيرا إلى أن الاضرار طالت مقاعد المصلين وارضية الفسيفساء التي تزين الكنيسة .

وأكد الأب فلتس، ان هذه الجريمة تدل على حقد وكراهية وعلى حكومة الاحتلال ان تضع حدا لهذه الجرائم، خاصة ان اعياد الميلاد هذا العام تأتي في ظروف في غاية الصعوبة بسبب وباء كورونا.

وطالب في حديث لإذاعة صوت فلسطين، صباح اليوم السبت، بإيجاد حل لهذه العمليات الارهابية التي استهدفت عدة كنائس ومساجد في السابق، مشيرا الى ان سفير الفاتيكان وعد بالتحرك العاجل لهذا الاعتداء المرفوض الذي يدل على الكراهية.

رابط مختصر