دونالد ترامب يواصل التشكيك في نتائج الانتخابات الرئاسية: مزورة

16 ديسمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 16 ديسمبر 2020 - 8:13 مساءً
Lamees02
الشأن الدولي
دونالد ترامب يواصل التشكيك في نتائج الانتخابات الرئاسية: مزورة

واصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التشكيك في نزاهة الانتخابات الرئاسية الأمريكية، والتي أوصلت الديمقراطي جو بايدن للبيت الأبيض، قائلا:” على الرغم من حقيقة أن الأصوات زادت من 63 مليون صوت، إلى 75 مليون صوت، وهو رقم قياسي في زيادة الأصوات، أوباما انخفضت أصواته بنسبة 3 مليون وفاز، الانتخابات مزورة”.

وقال ترامب في تغريدة عبر حسابه الرسمي بتويتر:” ربما يكون الاختلاف الأكبر بين عامي 2016 و 2020 هو فوكس نيوز، على الرغم من حقيقة أنني انتقلت من 63.000.000 صوت إلى 75.000.000 صوت، وهو رقم قياسي في زيادة الأصوات بمقدار 12.000.000. انخفض أوباما بمقدار 3،000،000 صوت وفاز، الانتخابات المزورة !!!”.

وفي سياق آخر يفكر الرئيس الأمريكى دونالد ترامب في الضغط على وزارة العدل لتعيين مستشار خاص في التحقيق الضريبي الفيدرالي لهنتر بايدن نجل الرئيس المنتخب جو بايدن.

وذكرت وكالة أسوشيتد برس، أن ترامب طلب المشورة من مستشار البيت الأبيض بات سيبولوني ورئيس موظفي البيت الأبيض مارك ميدوز وآخرين خارج الإدارة، وتأتي المناقشات المذكورة بعد إعلان ترامب استقالة المدعي العام وليام بار في وقت سابق من هذا الأسبوع، وانتقد ترامب المدعي العام ويليام بار لعدم جعل التحقيق في قضية هانتر بايدن علنيًا قبل الانتخابات.

كما يفكر ترامب أيضًا في الضغط من أجل مستشار خاص غير ذي صلة في مزاعمه غير المؤيدة بتزوير الناخبين على نطاق واسع في انتخابات 2020.

ووفقا للتقرير يفكر ترامب في تعيين جيفري روزين، الذي من المقرر أن يتولى منصب القائم بأعمال المدعي العام بعد مغادرة بار الأسبوع المقبل، كمستشار خاص، وفقًا لعدة مصادر تحدثت إلى وكالة الأسوشييتد برس، أيضًا يفكر ترامب في استبدال روزن إذا قام بالرد والتشاور مع مستشارين قانونيين مثل محاميه الشخصي رودي جولياني حول ما إذا كان ترامب نفسه لديه سلطة تعيين مستشار خاص.

وبحسب القواعد الأمريكية، يمكن للمدعي العام فقط إقالة محام خاص وتعيين واحد في القضية يمكن أن يجبر المدعي العام لبايدن على التسجيل إذا اختاروا فصلهم، ومن جانبه تعهد بايدن مرارًا وتكرارًا بأن تكون وزارته العدل مستقلة، مقارنة بذلك مع ما وصفه بولاء بار الشخصي لترامب.

في خلال ذلك، قال روزن فى جلسة استماع عام 2019 لتأكيد منصبه الحالي كنائب للمدعي العام أنه سيقاوم الضغط السياسي في هذا المنصب، وقال أمام لجنة في مجلس الشيوخ أن تحقيقات وزارة العدل يجب أن تكون “خالية من التأثيرات السياسية غير الملائمة.. إذا كان الجواب المناسب هو قول لا لشخص ما، فسأقول لا”.

الاخبار العاجلة