الخطيب: “الأقصى” تحول إلى ثكنة عسكرية خلال العام 2020 و18526 مستوطن اقتحموه

31 ديسمبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
الخطيب: “الأقصى” تحول إلى ثكنة عسكرية خلال العام 2020 و18526 مستوطن اقتحموه

صدى الاعلام ـ القدس

قال مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة عزام الخطيب، إن أعداد المستوطنين الذين اقتحموا “الأقصى” خلال العام 2020، بلغ 18526 مستوطنا، بحماية شرطة الاحتلال المدججة بالسلاح ما حول المسجد إلى ثكنة عسكرية.

وأكد الخطيب في بيان صحفي، اليوم الخميس، أن العام 2020 شهد تصاعدا في وتيرة الانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك وفي محيطه، رغم جائحة كورونا، وذلك عبر سلسلة متواصلة من التجاوزات غير المسبوقة، والتي تشكل في حد ذاتها مساسا بالوضع التاريخي والقانوني والديني القائم في المسجد الأقصى المبارك كمسجد إسلامي للمسلمين وحدهم، تحت وصاية وولاية ورعاية الملك عبد الله الثاني.

كما أكد أن كافة إجراءات سلطات الاحتلال بحق موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية وحراس المسجد الأقصى المبارك من ضرب واعتقال وإبعاد، وتعطيل المشاريع الحيوية للأوقاف الإسلامية، هي دليل آخر على نوايا الاحتلال المبيتة في استهداف وتقويض نشاط دائرة الأوقاف الإسلامية.

رابط مختصر