عبد الهادي يطلع سفير الجزائر على آخر المستجدات السياسية في فلسطين

الشأن المحلي
Lamees023 فبراير 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر
عبد الهادي يطلع سفير الجزائر على آخر المستجدات السياسية في فلسطين

أطلع مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، اليوم الأربعاء، سفير جمهورية الجزائر لحسن توهامي، على آخر التطورات والمستجدات السياسية، إضافة الى الجهود المبذولة لضمان نجاح عقد الانتخابات في فلسطين.

ووضع عبد الهادي خلال اللقاء الذي عقد في مقر السفارة الجزائرية بالعاصمة السورية دمشق، السفير توهامي بصورة مناقشة مجلس الأمن الأسبوع الماضي مبادرة الرئيس محمود عباس للسلام من خلال عقد مؤتمر دولي يقوم على أساس قرارات الشرعية الدولية ومجلس الأمن، مشيرا إلى المواقف الإيجابية تجاه المبادرة من أغلب دول مجلس الأمن.

وشدد على ضرورة أن يتحرك المجتمع الدولي بشكل جاد وفعلي لإحياء عملية السلام ووقف ما تقوم به إسرائيل من أنشطة استيطانية متزايدة في الأراضي المحتلة في كل من الضفة الغربية والقدس الشرقية التي تقوض حل الدولتين.

ووضع عبد الهادي سفير الجزائر بصورة آخر المستجدات المتعلقة بالحوار الوطني الفلسطيني والتحضيرات لعقد الانتخابات الشاملة بعد إصدار المراسيم الرئاسية التي حددت مواعيد عقده.

وتابع، ان إجراء الانتخابات يؤكد تمسك شعبنا وقيادته بالخيار الديمقراطي لاختيار ممثليه في مؤسساته الوطنية، وفي مقدمتها منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا.

بدوره، أكد سفير الجزائر أن بلاده تدعم القضية الفلسطينية في جميع المحافل الدولية وتدعم الجهود التي يقوم بها الرئيس محمود عباس، من أجل عقد مؤتمر دولي للسلام وإنهاء الاحتلال.

وتابع، ان الجزائر لن تدخر جهدا بدعم حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية لأنه من دون ذلك لا يمكن إقامة السلام في المنطقة.

ورحب توهامي بإعلان الرئيس محمود عباس حول تحديد موعد للانتخابات، معربا عن استعداد بلاده لتقديم كل الدعم لإنجاحها، مشيرا إلى أن الوحدة الوطنية بقيادة منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد وإنهاء الانقسام سيعطي قوة كبيرة للحق الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وسياسته المتطرفة الرافضة للسلام العادل.

رابط مختصر