الاحتلال يغلق باب العامود بعد تحويله لثكنة عسكرية ويعتدي على المتواجدين في محيطه

Mais02
انتهاكات واستيطانرئيسي
15 يونيو 2021آخر تحديث : الثلاثاء 15 يونيو 2021 - 5:42 مساءً
الاحتلال يغلق باب العامود بعد تحويله لثكنة عسكرية ويعتدي على المتواجدين في محيطه

أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي جميع المداخل المؤدية إلى باب العامود أحد أبواب البلدة القديمة بالقدس المحتلة، ودققت في هويات المواطنين والصحفيين وأبعدت بعضهم عن المنطقة وعن شارع السلطان سليمان، ومنعتهم من الدخول إلى المنطقة أو الخروج منها.

وقالت مصادر محلية إن محيط باب العامود مغلق بشكل كامل وسط تعزيزات عسكرية وشرطية كبيرة في المنطقة بشكل خاص وفي البلدة القديمة من القدس المحتلة بشكل عام.

وأغلقت قوات الاحتلال عددا من المتاجر في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، توطئة لتنفيذ اقتحام ضخم للمستوطنين ضمن “مسيرة الأعلام”.

واعتدت قوات الاحتلال على الشبان المتواجدين في منطقة باب العامود واعتقلت شابين، حتى اللحظة.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال هاجمت المتواجدين في منطقة باب العامود لإجبارهم على إخلاء المنطقة بالقوة، واعتدت عليهم بالعصي والهراوات، واعتقلت الشابين أحمد عبد عطية، وحسين محمود عطية، من سكان بلدة العيسوية شمال القدس.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي دفعت اليوم الثلاثاء، بتعزيزات عسكرية واسعة إلى مدينة القدس المحتلة، لا سيما البلدة القديمة منها، وسط دعوات القوى الوطنية والإسلامية في الضفة الغربية وأراضي عام 48، إلى التصدي وإفشال “مسيرة الأعلام” الإسرائيلية المقررة مساء ويقودها آلاف المستوطنين، والمستوطنين المتشددين والمتطرفين.

كلمات دليلية
رابط مختصر