اشتية: جنين لم تتوقف يوما عن العطاء ووقفت أمام آلة البطش الإسرائيلية وسنطلع على احتياجاتها

Maqel
الشأن المحليرئيسي
11 أكتوبر 2021آخر تحديث : الإثنين 11 أكتوبر 2021 - 5:07 مساءً
اشتية: جنين لم تتوقف يوما عن العطاء ووقفت أمام آلة البطش الإسرائيلية وسنطلع على احتياجاتها

قال رئيس الوزراء محمد اشتية، إن مجلس الوزراء يتابع قضية الاسرى المضربين عن الطعام ويطالب بالإفراج عنهم حفاظا على أرواحهم ويدعو إلى وقفة صلبة معهم في جميع محافظات الوطن.

وأضاف رئيس الوزراء خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء في مدينة جنين، اليوم الاثنين، ان هذه الجلسة تعقد في جنين التي أحيي أهلها ومدينتها ومخيمها وقراها، وبلداتها الصامدين الصابرين، ووقفت شامخة أمام ماكينة البطش الاسرائيلية الاحتلالية، هذه المحافظة لم تتوقف يوما عن العطاء وهي تتصدى لأبشع أنواع التنكيل والقتل والهدم والتجريف والاستيلاء على الأراضي لتقف في صف المواجهة مع القدس والأغوار وجبل صبيح ومسافر يطا وكفر قدوم، من اجل إنهاء الاحتلال وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس وحق العودة للاجئين.

وتابع: اليوم محطة جديدة في محطات الوطن، جنين سلة خضارنا من سهولها الممتدة نحو مرج بن عامر الى جبالها الممتدة نحو القدس، مجلس الوزراء هنا اليوم ليطلع على تفاصيل الحياة ويسمع هموم واحتياجات أهلنا هنا من خلال اللقاءات مع الفعاليات المجتمعية والشعبية بحضور محافظ جنين أكرم الرجوب، والأطر الوطنية والحركية والقطاع الخاص، واستقبلنا صباح اليوم أهالي الشهداء والجرحى والأسرى، كما نلتقي بالفعاليات الأكاديمية والنقابية والمجتمع المحلي والبلديات والمجالس القروية، وفعاليات المخيم.

وحول الوضع السياسي، قال رئيس الوزراء، إن الاسرائيليين قالوا إنهم ضد اقامة دولة فلسطين لأنها ستكون دولة إرهابية، ونحن نقول إننا شعب ضحية اسرائيل الاستعمارية، لم نعتد على أحد ولم نهدم بيت أحد ولم نضع الحواجز على الطرقات لأحد، ولم نقطع شجرة زيتون ولم نسجن الاطفال والنساء والشباب وغير ذلك الكثير، وشعبنا المدافع عن حقه لا يمكن وصمه بالإرهاب.

وشدد على أن دولة الاحتلال تمارس الإرهاب ضد شعبنا من الاستيلاء على الأرض وقتل الأطفال وهدم البيوت واقتحام أماكن العبادة، وطرد الناس من بيوتهم وهدم قراهم، وترهيب الأطفال، لكن دولة فلسطين ستقوم شاء من شاء وأبى من ابى وهذا الاحتلال سيندحر مهما طال الزمن، وهذا حتما بعزيمة شعبنا وإصراره على نيل حريته وسيادته ونيل استقلاله.

وأكد رئيس الوزراء ان اجتياحات الأقصى اليومية من المستعمرين هي تحدٍ للإرادة الدولية وللإدارة الأميركية التي طالبت اسرائيل بمنع صلاة اليهود في الأقصى، إننا نطالب الادارة الاميركية التي تعهدت بذلك، والمجتمع الدولي بمنع هذا القرار وعدم تغليفه بأطر قانونية وغيره، لأن المسجد الأقصى مكان مقدس وعبادة للمسلمين فقط.

وقال: إن اسرائيل التي تهدم بيوت المواطنين وهم أحياء، وتهدم قبور الاموات، وما جرى أمس من تجريف وتدنيس للمقبرة اليوسفية في القدس لخير دليل على ذلك.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الاعلان عن آلاف الوحدات الاستيطانية الجديدة وتجريف أرض مطار القدس في منطقة قلنديا هو أيضا خرق للقانون الدولي وتحدٍ للمجتمع الدولي، وللإدارة الاميركية التي طالبت اسرائيل بوقف الخطوات الاحادية وأهمها الاستيطان.

وأكد اشتية أن دول العالم يجب أن تقف فعلا أمام هذه الإجراءات غير المسبوقة، ومن جانبنا لا بد من مراجعة جدية وحقيقية حول ما تقوم به اسرائيل على ارضنا ومقدساتنا في القدس وبقية أنحاء الأراضي الفلسطينية.

واستنكر مجلس الوزراء تصريحات وزير خارجية أميركا السابق بومبيو حول ادعاءاته بان اجراءات اسرائيل قانونية وأنها دولة ليست عنصرية، هذه التصريحات نرفضها وإسرائيل دولة استعمارية عنصرية كما جاء في التقرير الذي أعدته منظمة “هيومان رايتس ووتش”.

وقال: اليوم هو يوم انطلاق فعاليات اليوم الوطني لإدارة النفايات الصلبة، الذي يصادف 11/10 من كل عام، وقد زرنا اليوم مكب زهرة الفنجان واطلعنا على خططه وتطويره والحفاظ على البيئة وسيستمع مجلس الوزراء على تقرير مفصل حول تحويل النفايات الى طاقة وكهرباء.

ويناقش المجلس العطاء المتعلق بزهرة الفنجان وأخذ القرار المناسب لذلك، كما يناقش قضايا هامة متعلقة بالصحة وشبكات المياه والبنية التحتية ومشاريع تطويرية وتعديل بعض القوانين، والأوضاع في محافظة جنين واحتياجاتها من بنى تحتية ومياه وكهرباء وطرق وصرف صحي، اضافة الى قضايا تطويرية ومالية.

رابط مختصر