إطلاق مدونة سلوك لمناهضة المساس بحقوق المرأة بالانتخابات المحلية

Maqel
الشأن المحلي
25 أكتوبر 2021آخر تحديث : الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 7:37 مساءً
إطلاق مدونة سلوك لمناهضة المساس بحقوق المرأة بالانتخابات المحلية

أطلقت لجنة الانتخابات المركزية، اليوم الاثنين، مدونة سلوك “مناهضة المساس بحقوق المرأة في الانتخابات المحلية”، والتي تتزامن مع إجراء الانتخابات المحلية 2021.

وشارك في إطلاق المدونة ممثلون عن الأحزاب والقوى السياسية ومؤسسات المجتمع المدني والوزارات المعنية، إلى جانب مجموعة من النشطاء والناشطات في المجال النسوي وصحفيين، بحضور ممثلين عن رعاة الوثيقة وهي الشبكة العربية للمرأة في الانتخابات والمؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات عبر تقنية “زووم”.

وتأتي هذه المدونة كجزء من مبادرة إقليمية سيتم إطلاقها لأول مرة في المنطقة العربية من فلسطين، وتتزامن مع إجراء الانتخابات المحلية 2021، وتتضمن التعريف بالحقوق الأساسية للمرأة في الانتخابات، وتعريف بالانتهاكات التي تتعرض لها النساء خلال الحدث الانتخابي، إلى جانب الفضاءات التي يمكن أن يحدث فيها انتهاك لحقوق المرأة، كما تتطرق إلى السند القانوني لمواجهة المساس بالحقوق وعقوباتها، إضافة للإجراءات الخاصة بعمل لجنة الانتخابات لمناهضة أي مساس بحقوق النساء ودورها بالتشبيك مع كافة الشركاء لمتابعة أي انتهاكات وإيجاد حلول لها.

وقال رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر: إن هذه المدونة تأتي ضمن أولويات اللجنة في تعزيز مشاركة كافة فئات المجتمع، خاصة المرأة لتأخذ مكانتها في الحياة السياسية على كافة الأصعدة.

وشدد على أهمية دور المنظمة العربية للإدارات الانتخابية والشبكة العربية للمرأة في الانتخابات في إطلاق هذه المدونة.

من جهته، قال رئيس المكتب التنفيذي للمنظمة العربية للإدارات الانتخابية هشام كحيل، إن الدور الذي تلعبه المنظمة عربياً يهدف إلى تعزيز التعاون المشترك لرفع أداء الإدارات الانتخابية العربية وتبادل الخبرات وتعزيز العمل المشترك.

وأوضح أن إنشاء الشبكة العربية للمرأة في الانتخابات يأتي ضمن رؤية المنظمة بتعزيز مشاركة المرأة السياسية، وتم إطلاق هذه الشبكة في العام 2019 كأحد أذرع المنظمة، منوها إلى أنه سيتم إطلاق الشبكة العربية للشباب مطلع العام القادم.

من ناحيتها، قالت رئيسة الشبكة العربية للمرأة في الانتخابات سهير عابدين، إن هذه المدونة جاءت لتحقيق هدف محلي يتمثل في تعزيز التعاون والتكامل بين الشركاء في العملية الانتخابية لتوفير بيئة آمنة لمشاركة المرأة في جميع مراحل العملية الانتخابية، ورصد أي انتهاك بحقها خلال مشاركتها السياسية. والهدف الآخر إقليمي للتشبيك بين الإدارات الانتخابية والأعضاء والشركاء للنهوض بمشاركة سياسية فاعلة وعادلة للمرأة في المنطقة العربية.

وأشارت عابدين إلى تشكيل جسم من كافة الأطراف، لرصد الانتهاكات ومعالجتها كأداة للمساءلة والمحاسبة في هذا الإطار.

وأشادت آمنة زغندة في كلمتها ممثلة للمؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات، بدور لجنة الانتخابات المركزية والشبكة العربية للمرأة في الانتخابات لتبني هذه المدونة واطلاقها في فلسطين في ظل تنفيذ الانتخابات المحلية، مشددة على أن هذه المدونة تؤسس لشراكات جديدة على المستوى المحلي والإقليمي.

وعرضت حنان قاعود وهي إحدى المشاركات في صياغة الوثيقة، المحاور الرئيسية للمدونة، تلاها عرض فيلم تسجيلي عن أهم التحديات التي تواجه المرأة في المشاركة السياسية.

يذكر أن الشبكة العربية للمرأة في الانتخابات، جسم يعمل تحت مظلة المنظمة العربية للإدارات الانتخابية، يهدف إلى تعزيز مشاركة المرأة في العملية الانتخابية، وذلك بالجمع بين الإدارات الانتخابية في الدول الأعضاء ومنظمات المجتمع المدني والخبرات الفردية على المستوى المحلي والإقليمي.

أما المؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات فهي منظمة حكومية دولية تدعم الديمقراطية المستدامة حول العالم، وتهدف إلى دعم التغيير المستدام للديمقراطية بتوفير معارف المقارنة والمساعدة في الإصلاح الديمقراطي والتأثير على السياسات، وترمي إلى تقوية المؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات.

رابط مختصر