السجن 5 سنوات وغرامة مالية على أسرى “جلبوع”

22 مايو 2022آخر تحديث : الأحد 22 مايو 2022 - 2:51 مساءً
Rani Rani
الشأن المحليرئيسي
أسرى جلبوع

صدى الإعلام: حكمت محكمة الاحتلال اليوم الاحد، على أسرى جلبوع، بالسجن الفعلي لمدة خمس سنوات وغرامة مالية بقيمة 5000 شيقل، اللذين تمكنوا من انتزاع حريتهم من سجن “جلبوع”.

والأسرى الخمسة هم: محمود العارضة (46 عاما) من عرابة، ويعقوب قادري (49 عاما) من بير الباشا، وأيهم كممجي (35 عاما) من كفر دان، ومناضل انفيعات (26 عاما) من يعبد، ومحمد العارضة (40 عاما) من عرابة، وجميعهم من محافظة جنين، وزكريا الزبيدي (45 عاما) من مخيم جنين.

كما حكمت محكمة الاحتلال على الأسـرى الـ 5 المساعدين لأسرى نفق الحرية بالسجن الفعلي لمدة 4 سنوات، وغرامة مالية بمبلغ 2000 شيكل وهم محمود شريم، قصي مرعي، علي أبو بكر، محمد أبو بكر وإياد جرادات

وحضر إلى المحكمة عدد من الناشطين السياسيين ومحامي الدفاع ومندوبي وسائل الإعلام المختلفة.

وتمكن ستة أسرى فلسطينيين، من الفرار من سجن الجلبوع قرب بيسان، فجر السادس من ديسمبر 2021 عن طريق نفق حفروه داخل المعتقل.

ورفضت المحكمة الاسرائيلية اعتبار الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع بأيلول الماضي واعيد اعتقالهم، أسرى حرب.

وقال محامي هيئة شؤون الأسرى رسلان محاجنه: “وفق المواثيق الدولية يعتبر أسرى نفق الحرية أسرى حرب، وقد تقدمنا للمحكمة بطلب التعامل مع ملفهم على هذا الاساس، الا أن المحكمة رفضت ذلك، الأمر المنافي للقانون الدولي”.

محكمة الاحتلال نظرت في نيسان/ أبريل الماضي، في طلب نيابة الاحتلال فرض عقوبات إضافية عليهم وعلى 5 أسرى تنسب لهم سلطات الاحتلال تهما بمساعدة الأسرى الستة في الهروب.

الاخبار العاجلة