بعد طعنه.. سلمان رشدي يخضع للتنفس الاصطناعي وقد يفقد إحدى عينيه

13 أغسطس 2022آخر تحديث : السبت 13 أغسطس 2022 - 11:28 صباحًا
Bashar02
الشأن الدولي
سلمان رشدي

صدى الإعلام: تعرض الكاتب البريطاني، سلمان رشدي، الذي أصدر المرشد الأعلى الإيراني، آية الله الخميني، فتوى بهدر دمه عام 1989 بسبب روايته “آيات شيطانية” لهجوم، الجمعة، في قاعة كان يستعدّ لإلقاء محاضرة فيها بغرب ولاية نيويورك، على ما أفادت وسائل إعلام أميركية.

وفي وقت لاحق، قال وكيل الروائي رشدي إن الأخير “تحت جهاز التنفس الصناعي، ولا يستطيع التحدث”.

وذكر أن “الأنباء ليست جيدة، ورشدي قد يفقد على الأرجح إحدى عينيه، أعصاب يديه انقطعت، وتعرض كبده للطعن والتلف”.

وأكدت شرطة نيويورك تعرض رشدي لطعنة في العنق، مشيرة إلى أنه يعاني أيضا من إصابة طفيفة في الرأس.

ونقل الكاتب عبر طائرة مروحية لتلقي العلاج بعد تعرضه للاعتداء.

وأفاد وكيل أعمال سلمان رشدي بخضوع الكاتب للجراحة، فيما قالت حاكمة ولاية نيويورك إن رجل شرطة أنقذ حياة رشدي أثناء تعرضه للاعتداء.

واعتقلت شرطة نيويورك، الجمعة، الشاب الذي طعن الكاتب البريطاني- الهندي، سلمان رشدي، خلال إحدى المناسبات، وكشفت شرطة نيويورك أن المهاجم اسمه هادي مطر، 24 عاما، من نيوجرسي، ولا يزال الدافع وراء الهجوم مجهولا.

وأشارت الشرطة عقب الحادث بعدة ساعات إلى أن رشدي لا يزال يخضع لجراحة عاجلة، موضحة أن الحاضرين نجحوا في إسقاط المهاجم والقبض عليه.

وكانت إيران قد قدمت جائزة بنحو 3 ملايين دولار لمن يقتل الكاتب البريطاني، رشدي.

وتعرض سلمان رشدي للطعن خلال إلقائه كلمة في مؤسسة “تشوتوكوا”، بعدما هاجمه رجل يحمل سكيناً، وانهال عليه باللكمات والطعنات سقط على إثرها الكاتب الشهير أرضاً.

وأظهر فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي رشدي ملقى على الأرض، فيما تجري محاولات إسعافه من عدد من المحيطين، فيما تم تقييد المهاجم وطرحه أرضاً من قبل الحاضرين.

ويعد رشدي أحد الكتاب الأكثر شعبية وإثارةً للجدل في القرن العشرين، وهو مؤلفٌ وروائي بريطاني هندي. كتب العديد من الروايات والقصص القصيرة التي استمرت في جذب اهتمام كلٍّ من النقاد والجمهور حتى الآن.

وأثار جدلاً واحتجاجات واسعة وصلت إلى صدور فتوى من الخميني بإهدار دمه على خلفية كتاب “آيات شيطانية” عن حياته خلال السنوات الماضية.

وولد الرجل البالغ من العمر 75 عاماً في الهند، ويعيش في الولايات المتحدة منذ العام 2000، حيث حصل على لقب “الكاتب المتميز” من جامعة نيويورك في عام 2015.

الاخبار العاجلة