إسرائيل تحتج رسميا على استقبال روسيا لعضو حماس صالح العاروري

28 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ سنتين
إسرائيل تحتج رسميا على استقبال روسيا لعضو حماس صالح العاروري

ترجمة صدى الاعلام

نشرت صحيفة هآرتس الإنجليزية تقريرا بعنوان: “إسرائيل تحتج رسميا على استقبال روسيا لعضو حماس صالح العاروري”. يشير التقرير إلى أن إسرائيل احتجت بشدة على استضافة روسيا لكبير ضباط حماس في حركة حماس صالح العاروري، عضو وفد حماس الذي أجرى محادثات مع وزارة الخارجية الروسية في موسكو الأسبوع الماضي. وقد أعرب وزير حماية البيئة زئيف الكين الذي اجتمع مع وزير الخارجية الروسي سيرجى لافروف في موسكو يوم الأربعاء عن موقف إسرائيل من أن مشاركة العاروري في الوفد غير مقبولة.

ففي 19 أيلول، وصل وفد من حركة حماس برئاسة موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي للمنظمة، إلى موسكو لإجراء محادثات مع نائب وزير الخارجية الروسي لشؤون الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف.

وكشفت صور من الاجتماع أن العاروري شارك كعضو في الوفد، كما ذكر لأول مرة من قبل الصحفي غال بيرجر. وكان العارورى، الذي سجن في إسرائيل حتى عام 2007، مسؤولا في السنوات الأخيرة عن تنسيق الأنشطة الإرهابية للجناح العسكري لحماس في الضفة الغربية. لعدة سنوات كان مقره في تركيا، وأرسل تعليمات حول كيفية تنفيذ الهجمات، ولكن طرد بعد اتفاق المصالحة في البلاد مع إسرائيل. ثم انتقل إلى الدوحة، قطر، ويعيش الآن في لبنان.

وفى حديث مع صحيفة هآرتس قال الكين أن زيارة العارورى لموسكو كانت قضية مركزية في اجتماعه مع لافروف. وقال انه ابلغ وزير الخارجية الروسي أن إسرائيل وروسيا اختلفتا منذ سنوات بشأن العلاقات مع حماس، بيد أن هذه القضية كانت حادثا شديد الخطورة.

رابط مختصر