خطط حكومية سياسية لطيّ صفحة الانقسام

2017-10-02T11:57:49+03:00
2017-10-02T11:59:30+03:00
الشأن المحليرئيسي
2 أكتوبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
خطط حكومية سياسية لطيّ صفحة الانقسام

رام الله-صدى الاعلام-2-10-2017- تترقب كافة الاوساط المحلية والعربية والاسرائيلية_ وان كانت بصمت_ وصول وفد حكومة الوفاق برئاسة رئيس الوزراء الفلسطيني  د.رامي الحمد الله لقطاع غزة ظهر اليوم .

تفاؤل كبير يجتاح الشارع الفلسطيني لطي صفحة الانقسام الأليم الذي فتك بالقضية الفلسطينية على مدار عشر سنوات ماضية تحت رعاية مصرية وترحيب من الأطراف الفلسطينية .

 خطط سياسية اتبعتها الحكومة لتذليل كافة العقبات التي من الممكن ان تعرقل سير المصالحه،  فقد اكد نبيل شعث، مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية، أن هناك خطة لدمج وتوحيد القوى الأمنية.

واضاف  شعث، “إن الإجراءات التي اتخذها الرئيس، لاستعادة الوحدة الوطنية وطي صفحة الانقسام، ستلغى بمجرد تسلم حكومة الوفاق مهامها في قطاع غزة”.

 

 لجان حكومية لإدارة غزة

أعلن رئيس الوزراء رامي الحمد الله، امس، تشكيل 3 لجان حكومية لتتولى استلام قطاع غزة بموجب تفاهمات المصالحة الأخيرة وقال الحمد الله، لدى ترأسه اجتماعاً وزارياً للتحضير لتوجه وفد الحكومة من الضفة إلى غزة اليوم، إن “اللجان الثلاث هي لجنة المعابر، ولجنة الوزارات والموظفين، واللجنة الأمنية”.

 

اجواء ايجابية مبشّرة

قال عضو اللجنة مالركزية لحركة فتح ،عزام الأحمد، “ان كل المؤشرات بعد اعلان حل اللجنة الإدارية، والاتصالات التي جرت بيننا وبين حركة حماس عبر مصر وبشكل مباشر،ايجابية، خاصة ما سمعناه من يحيى السنوار القيادي بحماس“.

واكد  عضو اللجنة المركزية لفتح، جبريل الرجوب، إن القيادة الفلسطينية لن تحكم على حركة حماس وفقاً لما يريده بنيامين نتنياهو، وأضاف الرجوب، “أن حركة حماس جزء من الشعب الفلسطيني“.

وفي السياق ،قال فايز ابو عيطة، القيادي في حركة فتح، “الانطباع لدينا ان هناك جدية أكبر بموضوع المصالحة، وسقف التفاؤل مرتفع جدا، ونأمل ان نصل إلى لحظة تتحقق فيها المصالحة

وقال علي فيصل، العضو في الجبهة الديمقراطية، “هناك إرادة سياسية لدى الإخوة في فتح وحماس بعد أن وصلا كلا الطرفين لـ قناعة أن الشعب الفلسطيني يسير في مأزق نتيجة هذا الانقسام البغيض الذي حول غزة إلى جحيم“.

واضاف أبو شهلا “هناك أمل كبير في أن تتمكن الحكومة من ممارسة أعمالها في غزة، وليذهب كافة الوزراء ليتحملوا مسؤولياتهم من أجل تخفيف المعاناة عن المواطن الفلسطيني في غزة”.  و دعا وزير الثقافة ايهاب بسيسو الى صياغة خطاب ثقافي فلسطيني موحد لتعزيز الوحدة الفلسطينية، ولمواجهة التحديات التي أبرزتها سنوات الانقسام ،قال بسيسو: “وجودي في وزارة الثقافة اليوم بغزة يمثل رسالة أمل، ورسالة عمل من جانبنا نحن في حكومة التوافق الوطني، سنعمل جاهدين لتذليل كل العقبات التي من شأنها ان تقف أمام عجلة المصالحة“.

 من جانبها ، أعربت رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية انتصار الوزير، عن تفاؤُل المرأة الفلسطينية اتجاه الخطوات والبوادر الإيجابية الصادرة عن القوى والأحزاب السياسية؛ لطيّ صفحة الانقسام على طريق إنجاز المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية.

رابط مختصر