أهالي بلعين يخرجون رغم غزارة الأمطار لمواصلة التنديد بإعلان ترمب

الشأن المحلي
5 يناير 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
أهالي بلعين يخرجون رغم غزارة الأمطار لمواصلة التنديد بإعلان ترمب

 رام الله- صدى الاعلام

خرج أهالي قرية بلعين قرب رام الله في مسيرة سلمية رفضا للسياسة الأميركية وتنديدا بقرار الرئيس دونالد ترمب بشأن القدس رغم غزارة الأمطار والبرد القارس والرياح العاتية.

وانطلقت المسيرة عقب صلاة الجمعة من وسط قرية بلعين باتجاه جدار الفصل العنصري الجديد بالقرب من منطقة أبو ليمون استجابة لدعوة اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان وبمشاركة العديد من أهالي قرية بلعين، ونشطاء سلام إسرائيليين، ومتضامنين أجانب.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، ورددوا الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال، وإطلاق سراح جميع الأسرى، من بينها “من القدس إلى بلعين شعب واحد ما بيلين”.

يذكر أن المسيرة توقفت عند بوابة جدار الضم والتوسع العنصري، حيث قام المتظاهرون بقرع بوابة الجدار.

رابط مختصر