كنيسة القيامة تفتح أبوابها فجرا بعد اغلاقها ثلاثة أيام

القدس العاصمةرئيسي
28 فبراير 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
كنيسة القيامة تفتح أبوابها فجرا بعد اغلاقها ثلاثة أيام

 القدس – صدى الاعلام

أُعيد فجر اليوم الأربعاء، افتتاح كنيسة القيامة في البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة، استنادا الى قرار رؤساء كنائس القدس، الذي اتخذوه عقب اجتماع طارئ لهم الليلة الماضية، إثر قرار حكومة الاحتلال بتجميد إجراءات ضريبية متعلقة بالكنائس، وممتلكاتها في القدس، وخارجها.

جاء قرار رؤساء الكنائس بإعادة فتح أبواب أم الكنائس “القيامة”، بعد إغلاقها لمدة ثلاثة أيام، في بيان مشترك، وموقع باسم رؤساء الكنائس في القدس، والذي جاء فيه انه “وبعد قرار رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتنياهو بتجميد قرار البلدية “الإسرائيلية” في القدس، بفرض الضرائب على ممتلكات الكنائس، تقرر إعادة فتح بوابات الكنيسة اعتبارا من فجر الأربعاء”.

وأضاف البيان: “نشكر الله على تجميد قرار فرض الضرائب من قبل رئيس الوزراء “الإسرائيلي”، وإننا نقدم الشكر الكبير لمن دعم الوجود المسيحي في مدينة القدس، ووقف معنا في هذه القضية”.

وكان مكتب “نتنياهو” أعلن، مساء أمس، تجميد قرار “بلدية القدس” العبرية فرض “ضرائب الأملاك” على المؤسسات الكنسية.

وكانت بلدية الاحتلال في مدينة القدس، أعلنت الأحد الماضي، عزمها الشروع بجباية أموال من الكنائس المسيحية، بعنوان ضرائب على عقارات وأراض تملكها في أرجاء المدينة، وعلى إثرها، أغلقت كنيسة القيامة في القدس أبوابها، للاحتجاج على قرار الاحتلال فرض ضرائب على الممتلكات الكنسية في المدينة.

رابط مختصر