الاعلام تطالب مجلس الأمن بمحاسبة قتلة الزميلين أبو حسين ومرتجى

25 أبريل 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
الاعلام تطالب مجلس الأمن بمحاسبة قتلة الزميلين أبو حسين ومرتجى

رام الله – صدى الاعلام

طالبت وزارة الاعلام، مجلس الأمن الدولي، والاتحاد الدولي للصحافيين، بمحاسبة قتلة الزميلين أحمد أبو حسين، وياسر مرتجى، اللذين استهدفهما قناصة الاحتلال الإسرائيلي، لدى قيامهما بمواجبها الصحفي في تغطية مسيرات العودة السلمة على حدود قطاع غزة.

وأكدت الوزارة في بيان صحفي اليوم الأربعاء، أن استمرار عدوان الاحتلال المحموم ضد الإعلاميين ومؤسساتنا الصحافية، وتحريض وزير الجيش المتطرف أفيغدور ليبرمان عليهم، يثبت للمرة الألف الحاجة إلى توفير حماية دولية لحراس الحقيقة، وتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي (2222)، الخاص بحماية الصحفيين في أوقات النزاعات والحروب، ومنع إفلات المعتدين عليهم من العقوبة.

ودعت الوزارة، الإعلاميين إلى المشاركة الفاعلة بتشييع جثمان الشهيد أبو حسين في غزة، وتنظيم وقفات تضامنية بمحافظات الوطن خلال الجنازة، تنديدًا بإرهاب إسرائيل، الذي يطال الإعلاميين، ويستهدف حجب رواية الحرية بالنار والغطرسة.

رابط مختصر