“اتحاد العمال” و”العمل” يوزعان معقمات طبية على العمال عند الحواجز العسكرية الإسرائيلية

الشأن المحلي
12 مارس 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
“اتحاد العمال” و”العمل” يوزعان معقمات طبية على العمال عند الحواجز العسكرية الإسرائيلية

صدى الاعلام _ رام الله : وزع الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، ووزارة العمل، اليوم الخميس، معقمات طبية وقفازات وكمامات، ومنشورات توعوية على العمال الذين يعملون داخل أراضي الـ48 للوقاية من فيروس “كورونا”، وذلك عند الحواجز العسكرية الإسرائيلية.

وتفقد الجانبان أوضاع العمال على الحواجز العسكرية، خلال تواجد العمال، حيث يأتي هذا الإجراء ضمن خطة الطوارئ المعلنة، لمنع تفشي الفيروس في فلسطين.

وقال أمين عام الاتحاد شاهر سعد ، إن نحو 140 الف مواطن يعملون داخل الأراضي عام 1948، غالبيتهم في قطاع البناء، ويقدر دخلهم الشهري بـ800 مليون شيقل.

من جانبه، أفاد المتحدث باسم وزارة العمل رامي مهداوي خلال حديثه ، إن عددا من موظفي الوزارة تواجدوا منذ ساعات الصباح الباكر على الحواجز العسكرية المنتشرة في الضفة، لمراقبة أوضاع العمال عن كثب وتوعيتهم من فيروس كورونا، والاستماع الى مطالبهم واحتياجاتهم.

وأكد أن الوزارة ستواصل الوقوف إلى جانب العمال الفلسطينيين، داعيا إلى ضرورة توفير كافة أدوات الصحة والسلامة الطبية والوقائية لهم.

من ناحيته، طالب مدير عام الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة كمال الشخرة، خلال مؤتمر صحفي عقد في مدينة رام الله، جميع العمال داخل أراضي 1948 إلى ضرورة مراجعة الوزارة في حالة وجود احتكاك مباشر مع مصابين إسرائيليين، وإبلاغ الوزارة عبر الخط الساخن، عن الاشتباه بحالات مصابة لأخذ الاحتياطات، ومتابعة الإرشادات الطبية للوقاية من الفيروس.

كلمات دليلية
رابط مختصر