بسبب (كورونا).. إيقاف برنامج (أمريكا غوت تالنت)

فن
15 مارس 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
بسبب (كورونا).. إيقاف برنامج (أمريكا غوت تالنت)

صدى الإعلام – رام الله: في أحدث تداعيات فيروس “كورونا”، تم إيقاف إنتاج برنامج America’s Got Talent، حيث كان من المقرر أن يصور العرض دون وجود جمهور مباشر في الاستوديو، مع وصول عضوي لجنة التحكيم الممثلة الكولومبية صوفيا فيرغارا والممثل الكندي هاوي مانديل إلى الاستوديو في لوس أنجلوس صباح السبت.

لكن في وقت لاحق من ذلك اليوم، ذكرت وسائل الإعلام الأمريكية أن الإنتاج توقف، وذلك وفق “فورشيا”.

وقبل إلغاء التسجيل، وصلت فيرغارا إلى المكان وشوهدت وهي مبتسمة وترتدي سروال جينز وسترة وردية.

كما توجه ماندل، 64 سنة، إلى الاستوديو وهو يرتدي زيا أسود بالكامل وقبعة سوداء.

وقبل التوجه إلى الاستوديو للعمل، انتقل ماندل إلى إنستغرام وأظهر لمسته الكوميدية، في أعقاب المخاوف المحيطة بانتشار فيروس “كورونا”.

ونشر فيديو له وقال فيه: “عدت للتو من المتجر حيث أرسلتني زوجتي لشراء ورق التواليت”، مضيفا: “لقد استنفذوا ورق التواليت”.

ثم رفع يده ليكشف عن قطعة نسيج مستعملة وقال: “لكن الحمد لله لقد وجدت هذا على الرصيف خارج المتجر مباشرة”.

كانت قد شعرت عضوة لجنة التحكيم عارضة الأزياء الألمانية هايدي كلوم بالتعب قبل أن يبدأ التسجيل في وقت سابق من هذا الأسبوع، وكشفت عن رغبتها في إجراء اختبار فيروس “كورونا”، لكنها لم تتمكن من الحصول عليه بعد.

وعبرت عارضة الأزياء الألمانية، عن قلقها من الإصابة بفيروس كورونا بعد شعورها بالتعب خلال تسجيل حلقات America’s Got Talent.

وكشفت كلوم التي تبلغ من العمر 46 عاما أنها لم تتمكن من الحصول على اختبار وسط نقص كبير في أدوات الاختبار في الولايات المتحدة.

وأوضحت المضيفة التلفزيونية المقيمة في مدينة نيويورك لتصوير مسابقة المواهب، أنها تريد حقا إجراء الاختبار، وحاولت الاستعانة بطبيبين مختلفين لكن دون نجاح، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

ونشرت هايدي صورة ذاتية على إنستغرام أثناء استلقائها على السرير، وشرحت لمتابعيها سبب عدم قيامها بتصوير America’s Got Talent.

وقالت: “بدأ الشعور بالبرد والحمى والسعال وسيلان الأنف”، قبل الإضافة:”أنا لا أشعر أنني بحال جيدة، ولهذا السبب بقيت في المنزل لعدم إصابة أي أشخاص آخرين”.

وتابعت: “آمل أن يكون مجرد نزلة برد، أود أن أجري اختبار كورونا ولكن ليس هناك واحد هنا، لقد حاولت مع طبيبين مختلفين ولا يمكنني الحصول عليه”.

وأنهت رسالتها: “ابقوا آمنين، ابقوا في المنزل إذا لم تشعروا بأنكم على ما يرام”.

رابط مختصر