تونس تعلن إجلاء أكثر من 3 آلاف مواطن عالق في ليبيا‎

الشأن العربي
22 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
تونس تعلن إجلاء أكثر من 3 آلاف مواطن عالق في ليبيا‎

أعلنت السلطات التونسية اليوم الأربعاء إجلاء أكثر من 3 آلاف مواطن عالق في ليبيا، بسبب تفشي فيروس كورونا.

جاء ذلك في تصريح لوزير الداخلية هشام المشيشي، خلال جلسة عقدها البرلمان لبحث تداعيات تفشي كورونا على القطاع الأمني في البلاد.

وقال المشيشي، إن سلطات بلاده قامت بـ”إجلاء 3600 تونسي كانوا عالقين في ليبيا”.

وأوضح أن جميع العائدين من ليبيا يخضعون للتدقيق الأمني وإجراءات الحجر الصحي الإجباري.

كما أشار إلى إجلاء أكثر من 600 مواطن تونسي من ليبيا قبل يومين (الإثنين) وإخضاعهم للإجراءات نفسها.

وفي وقت سابق، قال الناشط الحقوقي التونسي مصطفى عبد الكبير، إن “هناك نحو 5 آلاف عامل (تونسي) لا يزالون في ليبيا، ومن المتوقع أن يتوجه أغلبهم إلى البلاد، خلال أيام”.

وفي 22 مارس/آذار الماضي، أقرت تونس حزمة إجراءات أبرزها إغلاق الحدود والحجر الصحي الشامل، للحد من تفشي الفيروس.

وحتى الثلاثاء، أعلنت وزارة الصحة التونسية، في بيان، ارتفاع إجمالي إصابات كورونا إلى 901، بينها 38 وفاة.

وحتى ظهر الأربعاء، أصاب كورونا أكثر من مليونين و572 ألفا في العالم، توفي منهم ما يزيد على 178 ألفا، وتعافى أكثر من 701 ألف، وفق موقع “وورلد ميتر” المختص برصد ضحايا الفيروس.

رابط مختصر