لماذا ينتشر فيروس (كورونا) أسرع من الإنفلونزا؟

منوعات
9 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
لماذا ينتشر فيروس (كورونا) أسرع من الإنفلونزا؟

أصاب فيروس (كورونا) أكثر من 19 مليون شخص، في غضون أشهر وسط تساؤل حول سبب انتشاره السريع مقارنة بالإنفلونزا العادية التي يصاب بها الناس بين الفينة والأخرى.

ووفق صحيفة (نيويورك تايمز) الأميركية، فإن العدوى التي ظهرت في الصين، أواخر العام الماضي، تنتقل بسرعة فائقة جدا، كما أنها غالبا ما تعلق على الأسطح، وتبقى ساعات طويلة في الأماكن المغلقة التي لا تخضع لتهوية كافية.

وقالت وكالة (سكاي نيوز) إنه تبعا لذلك، فإن شخصا واحدا مصابا بكورونا قد ينقل العدوى إلى عشرات الاشخاص، أو ربما المئات، لاسيما في التجمعات البشرية الكبيرة.

وقال الباحث في علوم ونماذج الحساب ودراسة الأمراض المعدية في مركز فريد هاتشينسون لبحوث السرطان، جوشوا شيفر: إنه يرى أن نسبة الأشخاص الذين ينقلون العدوى إلى عدد كبير ما زالت محدودة.

وأشار الأكاديمي الأميركي، أن ما يتراوح بين 10 و20% من المصابين هم المسؤولون عن 80% من حالات العدوى الجديدة.

واعتبر جوشوا أن فهم الأسباب التي تسرّع انتشار فيروس (كورونا)، من شأنه أن يعين على تطويق المرض الذي أودى بحياة أكثر من 721 ألف شخص في العالم.

وكشف الباحث جوشوا، في دراسة أولية، أن الشخص المصاب بكورونا ينشر العدوى بشكل أكبر في البداية حينما يكون الفيروس في أعلى مستوياته، أي خلال يوم أو يومين من الإصابة، وهذه المدة قصيرة جدا.

وأضاف: لكن الشخص المصاب يظل قادرا على نقل المرض بعد هذه الفترة، ولذلك ينبغي الالتزام دائما بإجراءات الوقاية مثل التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة.

رابط مختصر