ترامب يدافع عن مؤيديه المتورطين في اشتباكات دامية

الشأن الدولي
1 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
ترامب يدافع عن مؤيديه المتورطين في اشتباكات دامية

دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن مؤيديه بسبب أدوارهم المزعومة في الاشتباكات الدامية الأخيرة بالبلاد.

وذكر ترامب وفقا لموقع ”بي بي سي“ البريطاني أن المتورطين في اشتباكات يوم السبت الماضي كانوا يتصرفون دفاعا عن النفس.

وقال الرئيس الأمريكي إن كايل ريتينهاوس المراهق البالغ من العمر 17 عاما، المتهم بقتل اثنين من المتظاهرين بسلاح ناري غير قانوني، كان من الممكن أن يقتل، لو لم يدافع عن نفسه خلال الاشتباكات الدامية في ويسكونسن الأسبوع الماضي.

وذكر ترامب يوم الاثنين، في إشارة إلى المراهق ريتينهاوس ”كان يحاول الابتعاد عنهم على ما أعتقد، ويبدو أنه سقط، ثم هاجموه بعنف شديد“.

2020-09-image

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء الاثنين في البيت الأبيض، ألقى ترامب باللوم على منافسه الديمقراطي في انتخابات الرئاسة جو بايدن وحلفائه في أعمال العنف في المدن التي يديرها رؤساء البلديات والحكام الديمقراطيون.

وسأل مراسل شبكة سي إن إن الرئيس الجمهوري عما إذا كان سيدين مؤيديه الذين أطلقوا كرات الطلاء خلال مواجهة مع المتظاهرين المناهضين في عطلة نهاية الأسبوع في بورتلاند بولاية أوريغون.

وقال ترامب إنها كانت ”احتجاجات سلمية“، مضيفا ”استخدموا الطلاء كآلية دفاعية.. والطلاء ليس رصاصا“.

2020-09-unnamed

وأشار ترامب إلى أن جو بايدن لم يتبرأ من نشطاء اليسار المتطرف المتهمين بالفوضى المدنية.

ويتصدر بايدن استطلاعات الرأي قبل انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر.

وعلى صعيد آخر، ندد عضوان ديمقراطيان في الكونغرس بتصريحات ترامب، وغرد جو كينيدي الثالث من ولاية ماساتشوستس ”هذا هو رئيس الولايات المتحدة يبرر جريمة قتل مزدوجة من قبل رجل أبيض يحمل بشكل غير قانوني بندقية هجومية“.

وفي وقت سابق من يوم الاثنين، أدان بايدن بشدة العنف في الاحتجاجات الأخيرة بينما ألقى باللوم على الرئيس ترامب لجعل البلاد غير آمنة.

كلمات دليلية
رابط مختصر