انتهاكات الاحتلال والمستوطنين.. اعتقالات وهدم منزل وإخطار آخر وإحراق مركبتين واقتحام جديد للأقصى

15 يناير 2021آخر تحديث : الجمعة 15 يناير 2021 - 9:25 صباحًا
انتهاكات الاحتلال والمستوطنين.. اعتقالات وهدم منزل وإخطار آخر وإحراق مركبتين واقتحام جديد للأقصى

صدى الاعلام – القدس

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، حملة اعتقالات واسعة طالت عدداً من المواطنين، وتركزت في قرى شمال شرق رام الله، كما تواصلت اعتداءات المستوطنين واقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك، فيما أجبر مواطن مقدسي على هدم منزله وأخطرت عائلة أسير من جنين بهدم منزلها خلال أيام.

ونفذت قوات الاحتلال، حملة اعتقالات واسعة في محافظة رام الله والبيرة، طالت 19 مواطنا من بلدتي كفر مالك والمغير شمال شرق المحافظة.

وقالت مصادر أمنية، إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة المغير وداهمت العديد من المنازل واعتقلت 14 مواطنا قبل أن تفرج في وقت لاحق عن 5 منهم.

كما اقتحمت قوة من جيش الاحتلال بلدة كفر مالك وداهمت منازل المواطنين، واعتقلت 6 مواطنين.

كذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ثلاثة شبان من مدينة جنين وقرية صانور جنوب المحافظة.

وذكر نادي الأسير، أن قوات الاحتلال اقتحمت قرية صانور واعتقلت شابين، كما داهمت منزل مواطن وعبثت بمحتوياته، في حين أن اقتحم الاحتلال الحي الشرقي في مدينة جنين، واعتقل الأسير المحرر محمد نصيف غوادرة.

ومن قرية بيت تعمر شرق بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب جميل محمد صومان، بعد دهم منزل والده وتفتيشه.

وذكرت مصادر أمنية، أن الاحتلال اقتحم مناطق رخمه، وحرملة وتقوع، وجناته شرق بيت لحم، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

وفي ذات السياق، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عبد الرحمن صالح بعد اقتحام مخيم عقبة جبر جنوب مدينة أريحا، ما أدى لاندلاع مواجهات أطلق خلالها الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع صوب منازل المواطنين.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الأسير المحرر رأفت أبو شريفة، بعد مداهمة منزله في الحي الشرقي من مدينة طولكرم.

ومساء، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الشاب عدنان أبو الهوى، بعد مداهمة منزله في بلدة الطور بالقدس المحتلة.

أما على صعيد انتهاكات المستوطنين، فقد أحرق مستوطنون، مركبتين في بلدة ترمسعيا شرق رام الله.

وقال رئيس بلدية ترمسعيا، وديع أبو عواد، لـ”وفا”، إن مستوطنين تسللوا إلى أطراف البلدة واحرقوا مركبتين وحطموا زجاج ثالثة، في سهول البلدة الشرقية.

وأضاف، أن المركبات تعود للمواطنين ضياء، عبد المجيد أبو عواد، وجرى إحراقها بشكل كامل، والأخرى للمواطن عواد ابراهيم، والثالثة التي جرى تحطيم زجاجها تعود للمواطن حجاز عبد القادر أبو عواد.

وأكد أبو عواد أن شرطة الاحتلال حضرت الى المنطقة وصادرت المركبات من المنطقة، في محاولة منها لإخفاء شواهد الجريمة.

من جانب آخر، اقتحم مستوطنون، المسجد الأقصى المبارك، وأدوا طقوسا تلمودية في باحاته الشرقية، تحت حماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، بأن 14 مستوطنا، نفذوا جولات استفزازية في باحات “الأقصى”، بعدما اقتحموه من باب المغاربة، وأدوا طقوسا تلمودية في الجهة الشرقية منه، قبل مغادرته من باب السلسلة.

وفي مدينة القدس، أجبر المواطن فواز أبو حماد، على هدم منزله القائم منذ 10 أعوام في بلدة بيت حنينا بحجة البناء بدون ترخيص.

وأفاد أبو حماد، بأنه شرع بهدم منزله والذي يعيش فيه 7 أفراد، وإزالة الركام بقرار من البلدية، تجنبا لدفع تكاليف الهدم في حال هدمته جرافات الاحتلال.

وأضاف، أن تكلفة الهدم الذاتي بلغت 28 ألف شيقل، إضافة إلى إجباره على تخفيض ارتفاع السور المحيط بالأرض.

وأشار أبو حماد إلى أنه قام ببناء منزله بيده، ودفع مخالفات بناء وصلت إلى 43 ألف شيقل، لافتا إلى أنه خلال الجلسة الأخيرة اقترحت البلدية فرض مخالفة جديدة عليه قيمتها 35 ألف شيقل، مقابل تأجيل الهدم لــ6 أشهر، إلا أنه لم يوافق على ذلك، بعد سنوات من دفع المخالفات دون إمكانية ترخيص البناء.

وعلى مقربة من ذلك، أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عائلة الأسير محمد مروح قبها، بهدم منزله في قرية طورة جنوب غرب جنين.

وقال مؤيد شقيق الأسير قبها لـ”وفا”، إن سلطات الاحتلال أخطرت بهدم المنزل خلال الأسبوع المقبل، حيث تم إبلاغ العائلة بقرار المحكمة العسكرية بهدم المنزل المكون من طابقين ومساحته 180م، ويأوي 4 أطفال ووالدتهم.

وأشار إلى أن شقيقه مراد يقضي حكما بالسجن لست سنوات ونصف، بينما لا زال شقيقه سليمان وأبناء خالاته أسامة وصلاح بدران قبها ومحمد وفاتح قبها معتقلين ويخضعون للتحقيق.

رابط مختصر