شاكيد و”البيت اليهودي” يتفقان على خوض انتخابات الكنيست بقائمة واحدة

13 سبتمبر 2022آخر تحديث : الثلاثاء 13 سبتمبر 2022 - 12:10 مساءً
Rania Lat
الشأن الاسرائيلي
ايليت-شاكيد-انتخابات-الكنيست
ايليت-شاكيد-انتخابات-الكنيست

صدى الإعلام _ وقعت وزيرة الداخلية الإسرائيلية، أييليت شاكيد، اليوم الثلاثاء، على اتفاق مع حزب “البيت اليهودي” لخوض انتخابات الكنيست المقبلة في قائمة مشتركة، وذلك بعد تفكك القائمة التي شكلت باسم “الروح الصهيونية”. وستخوض هذه القائمة الانتخابات باسم “البيت اليهودي ب”.

وفي أعقاب توقيع الاتفاق مع “البيت اليهودي”، قالت شاكيد إنه “يسرني أننا نجحنا في إعادة بناء بيت للصهيونية الدينية واليمين المسؤول في إسرائيل. وسنعمل معا من أجل تشكيل حكومة واسعة يمينية ومستقرة”.

ويتعين على مركز حزب “البيت اليهودي” المصادقة على الاتفاق. وقال رئيس قائمة “البيت اليهودي”، يوسي برودني، بعد التوقيع على الاتفاق، إنه “أهنيء وزيرة الداخلية، أييليت شاكيد، على دفعها نحو هذه الشراكة. والاتفاق الموقع هو انطلاق إلى طريق جديدة بالنسبة للجمهور الديني القومي واليمين في إسرائيل”.

ويأتي توقيع الاتفاق بين شاكيد و”البيت اليهودي” قبل يومين من الموعد النهائي لتقديم الأحزاب قوائم مرشحيها لانتخابات الكنيست، التي ستجري مطلع تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

ويتوقع أن تدعم هذه القائمة، في حال تجاوزها نسبة الحسم، رئيس المعارضة بنيامين نتنياهو، لتشكيل حكومة.

وأعلنت شاكيد ووزير الاتصالات، يوعاز هندل، أول من أمس، عن فضّ الشراكة بينهما في إطار قائمة “الروح الصهيونية”، إثر خلافات بينهما تتعلق برفض هندل انضمام القائمة إلى حكومة يشكلها نتنياهو، وانضمام “البيت اليهودي” إلى “الروح الصهيونية”. لكن هذه القائمة لم تنجح في تجاوز نسبة الحسم في جميع الاستطلاعات المنشورة في الأسابيع الماضية.


للمزيد : لأول مرة.. قائد الجيش المغربي يصل إسرائيل


وتأسس حزب “البيت اليهودي” في العام 2008، في أعقاب توحيد حزبي المفدال و”الوحدة القومية”، ولاحقا انفصل الأخير عن هذا الحزب. وقاد رئيس الحكومة السابق، نفتالي بينين، حزب “البيت اليهودي” بين السنوات 2012 – 2018. وفي العام 2018، انشق بينيت وشاكيد عن “البيت اليهودي” وأسسا حزب “اليمين الجديد”، وأصبح يعرف لاحقا باسم “يمينا”.

الاخبار العاجلة